معلومات عن المولد النبوي الشريف

معلومات عن المولد النبوي الشريف
معلومات عن المولد النبوي الشريف

معلومات عن المولد النبوي الشريف هي المعلومات التي يتمّ من خلالها التعرف على مناسبة المولد النبوي الشريف وتاريخها منذ المرة الأولى التي تم الاحتفال بها بهذه المناسبة عبر التاريخ، ويتمّ من خلالها التعرف على التاريخ الحقيقي الذي ولد به رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، ومن خلال هذا المقال سوف نقدم مجموعة من المعلومات عن هذه المناسبة، وسوف نقدم تعريفًا كاملًا للمولد النبوي الشريف، كما سوف نلقي الضوء على لماذا نحتفل بذكرى المولد النبوي وسنتحدث عن حكم الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف.

تعريف المولد النبوي الشريف

يُعرَّف يوم المولد النبوي الشريف بأنّه المناسبة الإسلامية التي يتم فيها الاحتفال بذكرى ولادة خير الخلق محمد بن عبد الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- خاتم الأنبياء والمرسلين أجمعين، حيث يرى أهل السنة والجماعة أنّ النبي محمد -عليه الصلاة والسلام- ولد في يوم الثاني عشر من شهر ربيع الأول من عام الفيل، بينما يرى أتباع الطائفة الشيعية أنّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- ولد في يوم السابع عشر من شهر ربيع الأول.

وتُقام في هذه المناسبة الاحتفالات المختلفة فرحًا بهذه الذكرى وهذه المناسبة، ومن أشهر هذه الاحتفالات إقامة مجالس الإنشاد وإلقاء القصائد الشعرية التي كُتبت في مديح الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام، إضافة إلى إقامة الموائد التي تمتلئ بالأطباق والحلويات التي ترتبط بهذه الذكرى العظيمة. [1]

معلومات عن المولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: بدعة الاحتفال بالمولد النبوي .. أقوال الفقهاء عن الاحتفال بالمولد النبوي

معلومات عن المولد النبوي الشريف

ينبغي على كلّ مسلم أنّ يكون على علم ومعرفة بكل ما يتعلق بالمولد النبوي الشريف من معلومات مهمة تتعلق بتاريخ هذه المناسبة الإسلامية وموعدها وأهميتها وحكمها في الشرع الإسلامي، لذا نقدّم من خلال هذا الجدول مجموعة من المعلومات عن هذا اليوم:

المعلومة الأولى يُقصد بيوم المولد النبوي الشريف اليومُ الذي يُصادف ذكرى مولد النبي محمد صلَّى الله عليه وسلَّم من كل عام هجري.
المعلومة الثانية يأتي يوم المولد النبوي الشريف في كل عام في الشهر الثالث الهجري وهو شهر ربيع الأول؛ حيث يرى أهل السنة والجماعة أنّ المولد النبوي الشريف يأتي في الثاني عشر من شهر ربيع الأول من كل عام، في حين يرى الشيعة أنّه يأتي في السابع عشر من شهر ربيع الأول من كل عام هجري.
المعلومة الثالثة يرى بعض المؤرخين مثل أبي شامة أنّ عمر الملاء هو أول من احتفل بذكرى المولد النبوي الشريف، في حين يرى الإمام السيوطي وابن كثير أنّ أوّل من احتفل بهذه المناسبة هو حاكم شمال العراق -منطقة أربيل- واسمه الملك المظفر أبو سعيد كوكبري بن زين الدين علي بن بكتكين.
المعلومة الرابعة انقسم أهل العلم في حكم الاحتفال بيوم المولد النبوي الشريف بين مؤيد ومعارض، ولكنّ الغالب أنّ الاحتفال بهذا اليوم بدعة من البدع التي لا أصل لها في الشرع الإسلامي، لذا فالأولى أنّ يبتعد المسلم عن هذا الاحتفال، في حين يرى بعض أهل العلم أنّ الاحتفال بالمولد النبوي جائز بشرط أن يكون وفق ضوابط الشرع الإسلامي.
المعلومة الخامسة يحتفل المسلمون في كل عام بذكرى المولد النبوي الشريف بالعديد من الطرق، حيث يقوم بعض المسلمين بتزيين البيوت وإقامة الندوات والأمسيات الشعرية والمحاضرات التي تتحدث عن مولد النبي محمد صلَّى الله عليه وسلَّم، ومن مظاهر الاحتفال أيضًا تجهيز الأطباق المختلفة التي تتعلق بهذا اليوم.

شاهد أيضًا: حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الاربعة

لماذا نحتفل بذكرى المولد النبوي

اتفق المسلمون على أنّ السبب في الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف هو إظهار الفرح والبهجة والسرور بذكرى مولد النبي محمد صلَّى الله عليه وسلَّم، وانطلاقًا من الحب الكبير الذي يملكه المسلمون في قلوبهم لرسول الله -عليه الصلاة والسلام- يتمّ في كل عام الاحتفال بهذه المناسبة بشتى الطرق والأساليب، فالاحتفال هو تعبير عن الفرح، وقد ورد في الحديث الصحيح عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- والذي جاء برواية الصحابي الجليل أنس بن مالك رضي الله عنه: “لَا يُؤْمِنُ أحَدُكُمْ، حتَّى أكُونَ أحَبَّ إلَيْهِ مِن والِدِهِ ووَلَدِهِ والنَّاسِ أجْمَعِينَ” [2]والله أعلم.

معلومات عن المولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: كلمة عن المولد النبوي الشريف قصيرة 

حكم الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

انقسم أهل العلم في مسألة حكم الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف إلى قسمين، الأول: رأى أنّ الاحتفال بالمولد النبوي بدعة لا تصح وهو غير جائز لأنّه لو كان صحيحًا لكان الأولى أن يحتفل به الصحابة الكرام والتابعون من بعدهم، والثاني: رأىّ أنّ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف جائز ولا ضير فيه لو كان موافقًا لضوابط الشرع الإسلامي؛ وفيما يأتي سوف نمر على آراء كل قسم من هذين القسمين: [3]

رأي المانعين للاحتفال بالمولد النبوي الشريف

ذهب الكثير من أهل العلم إلى تحريم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف من العلماء المتقدمين والمتأخرين، ومنهم:

  • ابن الحاج حين قال: “ذلك زيادة في الدين ليس من عمل السلف الماضين، واتباع السلف أولى بل أوجب من أن يزيد نية مخالفة لما كانوا عليه، لأنهم أشد الناس اتباعا لسنة رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- وتعظيما له ولسنته -صلَّى الله عليه وسلَّم- ولهم قدم السبق في المبادرة إلى ذلك، ولم ينقل عن أحد منهم أنه نوى المولد ونحن لهم تبع فيسعنا ما وسعهم وقد علم أن اتباعهم في المصادر والموارد”.
  • عبد العزيز بن باز حين قال: “الاحتفال بالمولد النبوي على صاحبه أفضل الصلاة وأزكى التسليم بدعة لا تجوز في أصح قولي العلماء؛ لأن النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- لم يفعله، وهكذا خلفاؤه الراشدون، وصحابته جميعاً رضي الله عنهم، وهكذا العلماء وولاة الأمور في القرون الثلاثة المفضلة، وإنما حدث بعد ذلك بسبب الشيعة ومن قلدهم، فلا يجوز فعله ولا تقليد من فعله”.

رأي المبيحين للاحتفال بالمولد النبوي الشريف

ذهب بعض أهل العلم إلى أنّ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف جائز، ولكنّ بشرط أن يكون الاحتفال وفق ضوابط الشرع الإسلامي، ومن هؤلاء العلماء:

  • السيوطي حين قال: “عندي أن أصل عمل المولد الذي هو اجتماع الناس وقراءة ما تيسر من القرآن ورواية الأخبار الواردة في مبدأ أمر النبي وما وقع في مولده من الآيات ثم يمد لهم سماط يأكلونه وينصرفون من غير زيادة على ذلك هو من البدع الحسنة التي يثاب عليها صاحبها لما فيه من تعظيم قدر النبي وإظهار الفرح والاستبشار بمولده الشريف”.
  • محمد سعيد رمضان البوطي حين قال: “الاحتفال بذكرى مولد رسول الله نشاط اجتماعي يبتغي منه خير دينيّ، فهو كالمؤتمرات والندوات الدينية التي تعقد في هذا العصر، ولم تكن معروفة من قبل، ومن ثم لا ينطبق تعريف البدعة على الاحتفال بالمولد، كما لا ينطبق على الندوات والمؤتمرات الدينية، ولكن ينبغي أن تكون هذه الاحتفالات خالية من المنكرات”.

شاهد أيضًا: مقال قصير عن المولد النبوي الشريف 1444 -2022

شعر عن يوم المولد النبوي الشريف

لقد كتب الشعراء العرب الكثير من القصائد الشعرية المميزة والتي أصبح المسلمون اليوم يقرأونها في مناسبة المولد النبوي الشريف، ولعلّ أبرزها ما سيأتي:

  • بردة الإمام البوصيري، وهي قصيدة ميميّة على البحر البسيط، يقول فيها البوصيري رحمه الله تعالى:

أمِنْ تذَكُّرِ جيرانٍ بذي سلمِ * * * مزجتَ دمعاً جرى من مقلةٍ بدمِ
أمْ هبَّتِ الريحُ من تلقاءِ كاظمةٍ * * * وأوْمَضَ البَرْقُ في الظلْماءِ مِنْ إضَمِ
فما لعينيكَ إن قلتَ اكففا هَمَتا * * * ومَا لِقَلْبِك إنْ قُلْتَ اسْتَفِقْ يَهِمِ
أَيَحْسَبُ الصَّبُّ أنَّ الحُبَّ مُنْكتِمٌ * * * ما بَيْنَ مُنْسَجِم منهُ ومضطَرِمِ
لولا الهَوَى لَمْ تُرِقْ دَمْعاً عَلَى طَلَلٍ * * * ولا أرقتَ لذكرِ البانِ والعَلمِ

فكيفَ تُنْكِرُ حُبَّا بعدَ ما شَهِدَتْ * * * بهِ عليكَ عدولُ الدَّمْعِ والسَّقَم
وَأثْبَتَ الوجْدُ خَطَّيْ عَبْرَةٍ وضَنًى * * * مِثْلَ البَهارِ عَلَى خَدَّيْكَ والعَنَمِ
نعمْ سرى طيفُ من أهوى فأرقني * * * والحُبُّ يَعْتَرِضُ اللَّذاتِ بالأَلَمِ
يا لائِمِي في الهَوَى العُذْرِيِّ مَعْذِرَةً * * * منِّي إليكَ ولو أنصفتَ لم تلُمِ
وخالفِ النفسَّ والشيطانَ واعصهما * * * وإنْ هُما مَحَّضاكَ النُّصحَ فاتهم
وَلا تُطِعْ منهما خَصْماً وَلا حَكمَاً * * * فأنْتَ تَعْرِفُ كيْدَ الخَصْمِ والحَكمِ
أسْتَغْفِرُ الله مِنْ قَوْلٍ بِلاَ عَمَلٍ * * * لقد نسبتُ به نسلاً لذي عقمِ

  • قصيدة ولد الهدى للشاعر أحمد شوقي:

وُلِـدَ الـهُـدى فَـالكائِناتُ ضِياءُ * * * وَفَـمُ الـزَمـانِ تَـبَـسُّـمٌ وَثَناءُ
الـروحُ وَالـمَـلَأُ الـمَلائِكُ حَولَهُ * * * لِـلـديـنِ وَالـدُنـيـا بِهِ بُشَراءُ
وَالـعَـرشُ يَزهو وَالحَظيرَةُ تَزدَهي * * * وَالـمُـنـتَـهى وَالسِدرَةُ العَصماءُ
وَحَـديـقَـةُ الفُرقانِ ضاحِكَةُ الرُبا * * * بِـالـتُـرجُـمانِ شَـذِيَّةٌ غَنّاءُ
وَالـوَحيُ يَقطُرُ سَلسَلاً مِن سَلسَلٍ * * * وَالـلَـوحُ وَالـقَـلَـمُ البَديعُ رُواءُ

نُـظِمَت أَسامي الرُسلِ فَهيَ صَحيفَةٌ * * * فـي الـلَـوحِ وَاِسمُ مُحَمَّدٍ طُغَراءُ
اِسـمُ الـجَـلالَةِ في بَديعِ حُروفِهِ * * * أَلِـفٌ هُـنـالِـكَ وَاِسمُ طَهَ الباءُ
يـا خَـيـرَ مَن جاءَ الوُجودَ تَحِيَّةً * * * مِـن مُرسَلينَ إِلى الهُدى بِكَ جاؤوا
بَـيـتُ الـنَـبِـيّينَ الَّذي لا يَلتَقي * * * إِلّا الـحَـنـائِـفُ فـيهِ وَالحُنَفاءُ
خَـيـرُ الأُبُـوَّةِ حـازَهُـم لَكَ آدَمٌ * * * دونَ الأَنــامِ وَأَحــرَزَت حَـوّاءُ
هُـم أَدرَكـوا عِـزَّ النُبُوَّةِ وَاِنتَهَت * * * فـيـهـا إِلَـيـكَ الـعِزَّةُ القَعساءُ

معلومات عن المولد النبوي الشريف
معلومات عن المولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: نشيد المولد النبوي مكتوب .. أجمل أشعار عن المولد النبوي الشريف

دعاء المولد النبوي الشريف

لأنّ الدعاء هو العبادة كما ورد في صحيح السنة النبوية الشريفة عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، فإنّ من الأفضل للمسلم أن يكثر منه في كل وقت وحين، ومناسبة المولد النبوي الشريف هي مناسبة مميزة للإكثار من الدعاء لله رب العالمين، وأعظم ما يمكن الدعاء به هي الأدعية الكريمة الآتية:

الدعاء الأول اللهم نسألك في هذه المناسبة الكريمة أن تجمعنا في يوم القيامة مع عبدك ونبيك محمد صلَّى الله عليه وسلَّم، وأن تسقنا من يده الشريفة شربة هنيئة مريئة لا نظمأ بعدها أبدًا يا رب العالمين.
الدعاء الثاني اللهم اجعل سيدنا محمد -صلَّى الله عليه وسلَّم- شفيعًا لنا يوم القيامة، وأكرمنا يا رب العالمين بالخير والسعادة في الحياة الدنيا وفي الآخرة.
الدعاء الثالث اللهم صل على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، كما صليت على سيدنا إبراهيم، وعلى آل سيدنا إبراهيم، إنك حميد مجيد، وبارك على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، كما باركت على سيدنا إبراهيم، وعلى آل سيدنا إبراهيم، في العالمين إنك حميد مجيد.
الدعاء الرابع اللهم ارحمنا برحمتك وعاملنا بكرمك واغفر لنا بمغفرتك، اللهم وفقنا لما تحب وترضى واجعلنا من أصحاب اليمين يوم الدين، اللهم اجعلنا من الذين يشفع لهم على الصراط سيدنا محمد صلَّى الله عليه وسلَّم، وأدخلنا الجنة واحشرنا مع الصالحين المتقين يا رب العالمين.

إلى هنا نصل إلى نهاية وختام هذا المقال الذي مررنا فيه على تعريف المولد النبوي الشريف وعلى معلومات عن المولد النبوي الشريف وألقينا فيه الضوء على سبب الاحتفال بمناسبة المولد النبوي الشريف، بالإضافة إلى حكم الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف، وختمناه بشعر ودعاء في يوم المولد النبوي الشريف.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ wikiwand.com، المولد النبوي، 06/10/2022
  2. ^ صحيح البخاري، أنس بن مالك، البخاري، 15، صحيح.
  3. ^ marefa.org، المولد النبوي، 06/10/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *