من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف
من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف ؟ هو أحد أهم الأسئلة التي قد يسألها المسلمون، فعادة الاحتفال بالمولد النبويّ الشريف لم تظهر منذ بداية الإسلام في القرون الأولى، بل ظهرت بعد ذلك، فهي من الأمور المستحدثة وليست من السنّة النبوية، فلم يعرف عن النبيّ أو أحد الصحابة الكرام أو الخلفاء الراشدين أنّهم احتفلوا بذكرى المولد النبوي الشريف، لذلك سنذكر في هذا المقال من الذي ابتدع الاحتفال بيوم المولد النبوي.

المولد النبوي الشريف

ولد سيد الخلق وخاتم الأنبياء والرسل في اليوم الثاني عشر من ربيع الأول في عام الفيل، فأضاءت من ولادته مكّة المكرمة والجزيرة العربيّة بأكملها، وكانت ولادته الشريفة في عام 571م، ويترقب المسلمون مولد نبيهم الكريم صلّى الله عليه وسلّم، حيث يحتفلون بهذه المناسبة ويظهرون الفرح والسعادة والسرور، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ أمر الاحتفال بالمولد النبوي الشريف لم يعرف في عهد النبوة أو الخلفاء الراشدين، بل هو من مستحدثات الأمور في الديّن والتي اختلف في حكمها بين العلماء، فكان هناك من وافق الاحتفال بالمولد النبوي بشروط، وهناك من قال بأّنه بدعة محرّمة.[1]

شاهد أيضًا: دعاء المولد النبوي مكتوب 1443/2021

من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف
من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

أول من احتفل بالمولد النبوي الشريف هم العبيديون الفاطميون، وكان ذلك في القرن الرابع الهجريّ في تونس ومصر، وأصبحت الاحتفالات تقام في يوم المولد النبويّ الشريف كما أصبح هذا اليوم يوم إجازة رسميّة، وقد ذكر ذلك تقي الدين في كتاب المواعظ والاعتبار بذكر الخطط والآثار، الذي تحدّث فيه عن العبيديين، وكيف كان عيد المولد النبوي الشريف أحد الأعياد التي يحتفلون بها، وجاء في قولٍ لابن الجوزي بأنّ أول من ابتدع الاحتفال بالمولد النبويّ هو الملك المظفر أبو سعيد كوكبوري في أواخر القرن السادس للهجرة.[2]

شاهد أيضًا: خطبة بمناسبة المولد النبوي الشريف

مولد النبي صلى الله عليه وسلم جاء رحمة بالعباد

ولد النبيّ الكريم في مكّة المكرمة في الجزيرة العربيّة التي كانت تتكون من قبائل منتحارة وقد عمّ الجهل في كثيرٍ من عادات العرب في ذلك الوقت، ويشاء الله تعالى أن يكون مولد النبي في العام الذي حمى الله بيته الحرام من فيل أبرهة، وقد رأت أمّه آمنة بنت وهب نورًا يضيء ما بين المشرق والمغرب حين ولدت به صلّى الله عليه وسلّم، وكانت تلك إشارة إلى النور الذي سيعمّ الأرض بقدومه عليه الصلاة والسلام، نور العلم بعد الجهل ، ونور العدل بعد الظلم، ونور السلام والتوّحد بعد سنوات التشتت والتناحر، فكانت أول آية نزلت على رسول الله بعد بعتثه الشريفة: “اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ”[3]، فالجزيرة العربية قبل محمّد عليه الصلاة والسلام ليست ذاتها بعد مولده وبعتثه، فقد أصبح العرب من بعده أمّة واحدة تدين بدين واحد ولها رسالة وحضارة واحدة.[4]

من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف
من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: ذكرى عيد المولد النبوي الشريف

مكانة المولد النبوي في نفوس المسلمين

تأتي المكانة الكبيرة من ذكرى المولد النبوي الشريف من استذكاره أخلاق النبيّ ومآثره وسيرته العطرة صلّى الله عليه وسلّم، فيذكرون انتصارات الإسلام الأولى على أعداء الدين وكيف كان حرص النبيّ الكريم على النهضة بالأمّة وتوحيدها ورفعتها، فيتطلع المسلمون إلى غدِ مشرق كما كانت بداية الإسلام المشرقة عندما عمل المسلمون بكتاب الله سنة رسوله، وقد أوصى رسول الله بالعمل بها فقال: “إنَّي تارِكٌ فيكم مَّا إِنْ تمسَّكتُم بِهِ لنْ تضِلُّوا بعدي ، أحدُهما أعظَمُ مِنَ الآخَرِ ، كتابُ اللهِ حبلٌ ممدودٌ مِنَ السماءِ إلى الأرْضِ ، وعترتي أهْلُ بيتي ، ولن يتفرَّقَا حتى يرِدَا عَلَيَّ الحوضَ ، فانظروا كيف تَخْلُفونى فيهما”[5]، ولن تعود أمّة الإسلام إلى سابق عهدها إلى إلّأ إذا عاد المسلمون إلى التمسّك بكتاب الله سنّة رسوله الكريم.[4]

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف بالعناصر

حكم الاحتفال بالمولد النبوي

جاء في فتوى للشيخ ابن باز رحمه الله تعالى أنّ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف هي بدعة مستحدثة وليس لها أصل في الدّين الإسلامي، وهي بدعة غير مشروعة، فالرسول الكريم لم يحتفل بهذا اليوم، كما لم يذكره أحدٌ من الخلفاء الراشدين، ولو كان في الاحتفال به خيرٌ لسبقونا إليه، وقد قال الرسول الكريم: “مَن أحْدَثَ في أمْرِنا هذا ما ليسَ منه فَهو رَدٌّ”[6]، فالراجح هو عدم مشروعيّة الاحتفال بالمولد النبويّ الشريف، والمشروع هو نشر سنة رسول الله عليه وسلّم وتدارس سيرته.[7]

من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف
من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: أول من أحدث بدعة المولد النبوي

وهكذا نكون قد أجبنا على السؤال من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف، كما تعرفنا على مكانة المولد النبوي في نفوس العباد، على الحكم الشرعي للاحتفال بالمولد النبوي الشريف، وأنّ مولد رسول الله كان رحمة للعالمين.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ alukah.net، المولد النبوي، 10/10/2021
  2. ^ ar.islamway.net، الاحتفال بالمولد النبوي بدعة شيعية صوفية رابط المادة: http://iswy.co/e49r9، 10/10/2021
  3. ^ سورة العلق، الآية 1
  4. ^ aliftaa.jo، المولد النبوي، استنهاض للأمة، 10/10/2021
  5. ^ صحيح الجامع، زيد بن أرقم، الألباني، 2458، صحيح
  6. ^ صحيح مسلم، عائشة أم المؤمنين،مسلم،1718،صحيح
  7. ^ binbaz.org.sa، حكم الاحتفال بالمولد النبوي، 10/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.