هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب

هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب
هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب

هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب هو ما سيتناوله موضوع هذا المقال، فقد جعل الله عزّ وجل الطبيعة البشرية مجبولةً على الحبّ والعاطفة، ولعلّ أكثر ما يؤرق المرء هو اختياره لمن أراد أن يكون شريكًا شرعيًا في حياته من خلال الزواج الشرعي بعد الحبّ، وعبر هذا المقال سيتمّ بيان هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب وبيان حكمها عند التقدم للخطبة.

صلاة الاستخارة

قبل بيان هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب لا بدّ من التعريف بماهية هذه الصلاة، فالاستخارة هي في قواميس اللغة أن يطلب المرء الخيرة بين الأشياء، وفي الاصطلاح هي ما يكون من دعاء المسلم في صلاته أو خارجها راجيًا من المولى القدير أن يختار له الأولى والأفضل بين أمرين أو أكثر، فالعباد في الحياة قد يتعرضون إلى بعض الأمور التي تحتار بها العقول، فيلجأ العبد إلى خالقه راجيًا الصواب في اختياره وطلبه، فإنّ فعل ذلك يحقق الطمأنينة في القلوب ويكسب المرء راحة البال، والله ورسوله أعلم.[1]

صلاة الاستخارة

شاهد أيضًا: صلاة الاستخارة كيف تصلى وكيف تعرف نتائجها

حكم صلاة الاستخارة

أجمع أهل العلم والفقهاء في المذاهب الأربعة أنّ صلاة الاستخارة أو الاستخارة هي سنّة، وقد استندوا في مشروعيتها وسنّتها على ما ورد في الحديث الصحيح عن جابر بن عبد الله -رضي الله عنه- حيث قال:[1]

“كانَ رَسولُ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ في الأُمُورِ كُلِّهَا كما يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنَ القُرْآنِ؛ يقولُ: إذَا هَمَّ أحَدُكُمْ بالأمْرِ، فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِن غيرِ الفَرِيضَةِ، ثُمَّ لْيَقُل: اللَّهُمَّ إنِّي أسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ، وأَسْتَقْدِرُكَ بقُدْرَتِكَ، وأَسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ العَظِيمِ؛ فإنَّكَ تَقْدِرُ ولَا أقْدِرُ، وتَعْلَمُ ولَا أعْلَمُ، وأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ خَيْرٌ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ: عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاقْدُرْهُ لي ويَسِّرْهُ لِي، ثُمَّ بَارِكْ لي فِيهِ، وإنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ شَرٌّ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاصْرِفْهُ عَنِّي واصْرِفْنِي عنْه، واقْدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ أرْضِنِي قالَ: «وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ»”.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز صلاة الاستخارة بعد الوتر

هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب

إنّ صلاة الاستخارة في الحب تكون مباحة فقط إن كانت نية المرء الزواج، أمّا إن كانت نيته العلاقات غير الشرعية، فإنّها غير مباحة لأنّ الحب خارج الضوابط الشرعية والعلاقات التي تربط العاشقين لا تجوز في شريعة الدين الإسلامي، فإن كان حب المرء واستخارته لامرأةٍ يطلبها على سنّة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم، أو لفتاة تقدّم لخطبتها أحد الشباب أو أكثر من شخص ففعل ذلك لاختيار الأفضل لها في دينها ودنياها من المستحبات التي يحثّ على فعلها الدين الإسلامي. أمّا فعل ذلك لاختيار الحبيب فقط، وليعيش المرء حياة العاشقين المزيفة فهو أمر لا يجوز والله ورسوله أعلم.[3]

هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب

هل يجوز الاستخارة في شخص لم يتقدم للخطبة؟

إنّ مشروعية الاستخارة تكون في الأشياء المباحة في شريعة الدين الإسلاميّ، فإذا تردد المسلم بين أمرين مباحين استخار خالقه ليختار له الأفضل بينهما، وإن تقدم شخصٌ ما لخطبة فتاة فيجوز لها أن تستخير خالقها في قبول الزواج ، أمّا إذا لم يتقدم المرء لخطبة الفتاة فلا يكون لها أي وجه لاستخارة الخالق في زواج غير مفروض على أرض الواقع، إلا في حال كانت تريد الفتاة عرض نفسها على رجل صالح ذا دين وخلق، لأنّ الدين الإسلامي أباح للمرأة عرض نفسها على الرجل الصالح ليتزوجها، والله ورسوله أعلم.[4]

شاهد أيضًا: هل يجوز دعاء الاستخارة بدون صلاة

متى لا تقبل صلاة الاستخارة؟

إنّ صلاة الاستخارة من المندوبات وليست من الواجبات، وقد قال الإمام النووي رحمه الله فيها: “فيه استحباب صلاة الاستخارة لمن همَّ بأمر، سواء كان ذلك الأمر ظاهر الخير أم لا، وهو موافق لحديث جابر في صحيح البخاري قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها“، وقد ذكر أهل العلم أنّه لا يمنع المسلم من أداء صلاة الاستخارة في الليل أو بعد المغرب وقبل العشاء وبعدها وغيرها من الأوقات أي نصّ شرعيّ، إلّا أنّها فقط لا تشرع في أوقات النهي، وأوقات النهي هي الأوقات المكروهة لأداء صلاة النوافل، ومنها ما ورد في أحاديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم:[5]

  • الحديث الأول: روى عقبة بن عامر -رضي الله عنه- في الصحيح من الحديث، قال: “ثَلَاثُ سَاعَاتٍ كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ يَنْهَانَا أَنْ نُصَلِّيَ فِيهِنَّ، أَوْ أَنْ نَقْبُرَ فِيهِنَّ مَوْتَانَا: حِينَ تَطْلُعُ الشَّمْسُ بَازِغَةً حتَّى تَرْتَفِعَ، وَحِينَ يَقُومُ قَائِمُ الظَّهِيرَةِ حتَّى تَمِيلَ الشَّمْسُ، وَحِينَ تَضَيَّفُ الشَّمْسُ لِلْغُرُوبِ حتَّى تَغْرُبَ”.[6]
  • الحديث الثاني: روى أبو سعيد الخدري -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “لا صلاة بعد العصر حتى تغرب الشمس، ولا صلاة بعد صلاة الفجر حتى تطلع الشمس”.[7]

متى لا تقبل صلاة الاستخارة؟

صلاة الاستخارة للزواج بمن تحب

بعد بيان هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب قد يتساءل البعض حول جوازها وكيفيتها للزواج بمن تحب، فقد يحتار المرء إن كان الخير في زواجه بمن أحبّ أم أنّه من الشرور والواجب الابتعاد عنه، وقد شرع الدين الإسلاميّ صلاة الاستخارة عند عقد النيّة على القيام بالأمور التي يخشى من عواقبها على المدى البعيد والقريب، ولعلّ الزواج هو أكثر الأمور التي يحتار بها المرء والتي ينبغي على المسلم التأني باتخاذ القرار والتفكير به، لذا فيباح للمسلم أن يستخير خالقه للزواج بمن أحب والله ورسوله أعلم.

شاهد أيضًا: دعاء الاستخارة للزواج من شخص معين

دعاء الاستخارة

أمّا عن دعاء الاستخارة فقد ورد متنه في صحيح الحديث عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- حيث قال: “اللَّهُمَّ إنِّي أسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ، وأَسْتَقْدِرُكَ بقُدْرَتِكَ، وأَسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ العَظِيمِ؛ فإنَّكَ تَقْدِرُ ولَا أقْدِرُ، وتَعْلَمُ ولَا أعْلَمُ، وأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ خَيْرٌ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ: عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاقْدُرْهُ لي ويَسِّرْهُ لِي، ثُمَّ بَارِكْ لي فِيهِ، وإنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ شَرٌّ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاصْرِفْهُ عَنِّي واصْرِفْنِي عنْه، واقْدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ أرْضِنِي قالَ: «وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ»”.[2]

فوائد صلاة الاستخارة

بعد الإجابة على التساؤل المطروح هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب لا بدّ من تقديم الفوائد التي تبرز أهمية صلاة الاستخارة والتي تكمن في ثلاث وجوه:[8]

  • الوجه الأول: تجرد العبد والافتقار للخالق، ونفي كلّ ما يتعلق بالخلق وتفويض الأمر لله عز وجل، وتحقيق معنى التوكل على الله وحده لا شريك له.
  • الوجه الثاني: تحقيق الفلاح والنجاح في الاختيار والقرار، ونيل التوفيق في السعي، لأن تفويض الأمر لله عز وجل يُكفَى به العد، وقد قال الإمام الغزالي رحمه الله: “قال بعض الحكماء : من أُعطي أربعا لم يُمنع أربعا : من أُعطي الشكر لم يُمنع المزيد ، ومن أُعطي التوبة لم يُمنع القبول ، ومن أٌعطي الاستخارةَ لم يُمنع الخِيَرة ، ومن أُعطي المشورة لم يُمنع الصواب”.
  • الوجه الثالث: الرضا والتسليم لقضاء الله عز وجل وقدره، ولا يندم من استشار الله في خياراته، بل يهبه الله الطمأنينة ويرزقه السكينة، وقال ابن القيم كذلك: “هو توحيد وافتقار وعبودية وتوكل وسؤال لمن بيده الخير كله ، الذي لا يأتي بالحسنات إلا هو ، ولا يصرف السيئات إلا هو ، الذي إذا فتح لعبده رحمة لم يستطع أحد حبسها عنه ، وإذا أمسكها لم يستطع أحد إرسالها إليه من التطير والتنجيم واختيار الطالع ونحوه ، فهذا الدعاء هو الطالع الميمون السعيد ، طالع أهل السعادة والتوفيق ، الذين سبقت لهم من الله الحسنى ، لا طالع أهل الشرك والشقاء والخذلان الذين يجعلون مع الله إلها آخر فسوف يعلمون”.

فوائد صلاة الاستخارة

شاهد أيضًا: دعاء الاستخارة الصحيح مكتوب

كيفية معرفة نتائج الاستخارة

بيّن أهل العلم أنّ معرفة نتائج الاستخارة يكون بأن يميل القلب إلى أحد الأمرين اللذان استخار بهما المرء خالقه عز وجل، فإن مال واستكان لأحد الأمرين مضى عليه، وإن نفر من أحدهما وكرهه قلبه انصرف عنه، أمّا إن ظلّ التردد قائمًا فعليه أن يعيد الاستخارة والمشاورة حتّى يطمئن قلبه إلى أحدهما، والله ورسوله أعلم.[9]

الوقت المستحب فيه صلاة الاستخارة

وفي ختام مقال هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب كان لا بدّ من بيان الوقت المستحب فيه صلاة الاستخارة، ولعلّ جميع الأوقات تكون مستحبة لصلاة الاستخارة ما عدا الأوقات المكروهة فيها صلاة النافلة كبعد العصر إلى المغرب وبعد الفجر حتّى طلوع الشمس وغيرها من الأوقات التي لا تجوز صلاة الاستخارة فيها، والله ورسوله أعلم.[10]

شاهد أيضًا: الاوقات المستحبة لصلاة الاستخارة

هل تجوز صلاة الاستخارة في الحب مقالٌ فيه تمّ بيان تعريف صلاة الاستخارة وحكمها في شريعة الدين الإسلامي الحنيف، كما بيّن المقال مشروعية الاستخارة في الحب للزواج وغيره، ليختم بذكر الوقت المستحب فيه هذه الصلاة مبيّنًا أوقات النهي فيها.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ saaid.net، صلاة الاستخارة .. حكمها - وكيفية صلاتها - وتنبيهات وأمور هامة، 25/09/2022
  2. ^ صحيح البخاري، جابر بن عبد الله، البخاري، 1162، صحيح
  3. ^ islamweb.net، الاستخارة في أمر الحب، 25/09/2022
  4. ^ islamweb.net، حكم الاستخارة للزواج من شخص لم يتقدم للخطبة، 25/09/2022
  5. ^ islamweb.net، صلاة الاستخارة في أوقات النهي مكروهة، 25/09/2022
  6. ^ صحيح مسلم، عقبة بن عامر، مسلم، 831، صحيح
  7. ^ صحيح مسلم، أبو سعيد الخدري، مسلم، 827، صحيح
  8. ^ islamqa.info، أهمية صلاة الاستخارة، 25/09/2022
  9. ^ binbaz.org.sa، فيم تشرع الاستخارة؟ وهل لها علامات؟، 25/09/2022
  10. ^ islamweb.net، صلاة الاستخارة كيفيتها ووقتها ومحل الدعاء منها، 25/09/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *