هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف
هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف من الأحكام الشرعيّة التي يبحث عنها الكثير من المُسلمين، وخاصّةً طُلّاب العلم الشرعيّ، حتّى يتحرّوا الحلال في هذا الاحتفال؛ فيفعلوه، ويتجنّبوا الحرام الذي نهى عنه الله -تعالى- ونهى عنه النبي-صلى الله عليه وسلّم-، وفيما يلي سنتعرّف على المولد النبويّ، وما هي آراء العُلماء في الاحتفال بهذا اليوم.

ذكرى المولد النبوي الشريف

إنّ من أعظم النّعم التي هبها الله -تعالى- لعباده أن أرسل إليهم رُسُلًا مُبشّرين ومنذرين، وأنزل معهم الكتاب والحكمة، وكان حبيبنا وتاج رؤوسنا محمد بن عبد الله -صلى الله عليه وسلّم- فهو خاتم الأنبياء والمُرسلين، ورحمة الله للعالمين، ويحتفل المُسلمون بذكرى مولده العطرة التي تُوافق 12 من ربيع الأوّل من كُلّ عامٍ هجريّ، ويكون الاحتفال بقراءة القرآن، وبالصّلاة عليه، وبقراءة بعض القصائد التي ألّفت بيانًا لفضله، وإظهارًا لمكانته، وعرفانًا بمهمّته التي نجّت البشريّة جمعاء.

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف
هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: متى إجازة المولد النبوي في السعودية 1443

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

الاحتفال بذكرى المولد النبويّ من جُملة البدع التي أقرّها بعض العُلماء، وذلك لأنّها من الأُمور التي استُحدثت بمُرور الزّمن،فلو كان هُناك ما يُسمّى بالاحتفال بالمولد النبويّ؛ لفعل النبيّ ذلك، فهو أولى النّاس في أن يحتفل بمولده، ولكان الصّحابة وهم أفضل النّاس بعد النبيّ، وأكثر النّاس حُبًّا له، وأحرص على تطبيق سُنّته، وتحرّي الحلال والحرام احتفلوا بهذا اليوم.

وقد ثبت أن النبيّ -صلى الله عليه وسلّم- -حينما كان يخطُب كان يقول: وشرّ الأمور مُحدثاتها، وكُلّ مُحدثةٍ بدعة، وكُلّ بدعةٍ ضلالة، وكُلّ ضلالةٍ في النّار، وهذا يدُل على أن الاحتفال بالمولد النبويّ يدخُل في جُملة المُحدثات، ولذا أصبح من جُملة البدع مثله مثل غيره من الأعياد التي لم تثبُت في الشّرع.

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف
هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: متى موعد المولد النبوي الشريف 2021

الاحتفال بالمولد النبوي دار الإفتاء

أقرّت دار الإفتاء المصريّة بجوزالاحتفال بالمولد النبويّ، وأنّه يجوز للمُسلمين أن يحتفلوا بهذا اليوم، ولكن في إطار ما يُرضي الله ورسُوله، فيتناولون سيرته العطرة بالقراءة والتدبُّر، ويقرؤون بعض القصائد التي ألّفها الشُّعراء في حُبّ رسول الله، وفي بيان مكانته، ومنزلته، ومن أشهر تلك القصائد: قصيدة حسّان بن ثابت، وقصيدة الإمام البوصيريّ، وغيرهما من القصائد التي تُبيّن منزلة النبيّ، والتي تُظهر المكانة التي حظى بها النبيّ من ربّ العالمين-سُبحانه-، وقد استدلّت درا الإفتاء في أن النبيّ نفسه قد احتفل بهذا اليوم، واستشهدوا على ذلك بما رُوي عن:

 أَبِي قَتَادَةَ الْأَنْصَارِيِّ رضي الله عنه أَنَّ أَعْرَابِيًّا سَأَلَ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ عَنْ صَوْمِ يَوْمِ الِاثْنَيْنِ؟ قَالَ: «إِنَّ ذَلِكَ الْيَوْمَ الَّذِي وُلِدْتُ فِيهِ، وَأُنْزِلَ عَلَيَّ فِيهِ» رواه الحاكم في «المستدرك» وقال عَقِبَهُ: [صَحِيحٌ عَلَى شَرْطِ الشَّيْخَيْنِ وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ]. ورواه مسلم

حكم الاحتفال بالمولد النبوي لابن باز

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف ؟ الإمام ابن باز من العُلماء والمُفتيين المشهورين في المملكة العربيّة السّعوديّة، ويُسند إليه الكثير من الفتاوى التي يحتاجها النّاس، وقد أفتى بأنّ الاحتفال بالمولد النبويّ إنما هو من قبيل البدعة، وذلك لأنها لم تثبت في القُرون الأولى، في عصر النبيّ ولا في عصر غيره، وكذلك استشهد بما قاله النبي: من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد، وما دام أنّ النبيّ قد أخبر بأنّ من أحدث في الدّين شيءٌ؛ فهو عليه مردود، فبالتّالي الاحتفال بيوم المولد النبويّ مردود، لأنّه من الأُمور المُحدثة، ومن الأُمور التي لم يفعلها النبيّ.[1]

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف
هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

شاهد أيضًا: كلمات بمناسبة المولد النبوي الشريف 2021/1443

حكم الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف ؟ لا شكّ في أن النبيّ-صلى الله عليه وسلّم- هو خيرُ البشر، وخير النّاس جميعًا، فضّله الله -تعالى- على جميع خلقه، فكان الرّحمة المُهداة والنّعمة المُزجاة، وكان رسُول الإنسانيّة لكُل الإنسانيّة، وليس للاحتفال بمولد النبيّ، والصّلاة عليه وقت مُحدّد، وإنّما الصّلاة على النبيّ والمُداومة عليها من أسباب النّجاح والتّوفيق التي يجب على المرء أن تكون رُكنًا رئيسًا في حياته، إذا ما أراد النّجاح والفلاح.

وأما حُكم الاحتفال بالمولد النبويّ فدار بين أمرين: بين التّجويز والبدعية، ففريقٌ قال بأن الاحتفال بالمولد النبويّ بدعة، وفريقٌ آخر قال بأنّه جائزٌ، ولكُلّ منهم وجهته وأدلّته، ولكن إذا تمّ الاحتفال بالطُّرُق المشروعة التي ليس فيها ما يُغضب الله ورسوله؛ فلا حرج في ذلك؛ لأنّ في ذلك قُربة من رسول الله.[2]

شاهد أيضًا: من اول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

قصائد في ذكرى المولد النبويّ الشّريف

هُناك الكثير من القصائد التي قيلت في خير البشريّة -صلى الله عليه وسلّم-، ومن تلك القصائد:

شعر عن النبي مكتوب

بُشْرَى لهِذَا الْكَوْنِ إِذْ لَاحَ الْهُدَى .. فِـــــي حِقْبَةٍ عَمَّتْ بِهَا الظَّلْمَاءُ

قَـــدْ هَــــلَّ وَالدُّنْيَا تَلُوحُ ثُغُورُهَا .. نُـــورًا وَفِي قَسَمَاتِــــــهَــا لَأْلَاءُ

وَالْأَرْضُ يَمْلَأُهَا الْجَمَالُ وَبَهْجَةٌ .. فَكَــــــــأَنَّـمـَا هِيَ جَنَّةُ حَضْرَاءُ

غَافَتْ غُصُونُ الْبِشْرِ فِي أَرْجَائِهَا .. وَانْسَابَ فِي أَنْــــــــهَارِهَا الْآلَاءُ

ذَابَتْ شُمُوعُ الْكُفْرِ فَانْتَشَرَ الْهُدَى .. وَبِكُـــــــــلِّ نَبْضٍ فِي الْقُلُوبِ نَقَاءُ

اَلْيَوْمَ يَا صَحْرَاءَ قَلْبِيَ هَلِّـــــــــلِي .. وُلِـــــــــدَ الْهُدَى فَالْكَائِنَاتُ ضِيَاءُ

يـَــــأَيُّهَــــا الْقَلَمُ الْمُهَـــلِّلُ نَبْضُهُ .. رَتِّــــــــــــــلْ فَصَوْتُكَ رَاحَةٌ وَهَنَاءُ

وَانْـــثُرْ نَشِيدَكَ لِلْحَبِيبِ مُحَـمَّــدٍ .. مَــــا فِي الْمَشَاعِرِ لِلْحَبِيبِ خَفَاءُ

سَكَنَ الْفُـــؤَادَ الصَّبَّ يَوْمَ تَنَاثَرَتْ .. نَفَحَــاتُهُ فِي الـــــــرُّوحِ وَالْأَهْوَاءُ

قصيدة الإمام البوصيري في مدح الرسول

محمدٌّ سـيدُ الكــونينِ والثقَلَـيْنِ والفريقـين مِن عُـربٍ ومِن عَجَـمِ

نَبِيُّنَـا الآمِرُ النَّــاهِي فلا أَحَــدٌ أبَـرُّ في قَــولِ لا منـه ولا نَعَـمِ

هُو الحبيبُ الــذي تُرجَى شـفاعَتُهُ لكُــلِّ هَوْلٍ مِن الأهـوالِ مُقتَحَمِ

دَعَـا الى اللهِ فالمُسـتَمسِـكُون بِـهِ مُستَمسِـكُونَ بِحبـلٍ غيرِ مُنفَصِـمِ

فــاقَ النَّبيينَ في خَلْـقٍ وفي خُلُـقٍ ولم يُـدَانُوهُ في عِلــمٍ ولا كَـرَمِ

وكُــلُّهُم مِن رسـولِ اللهِ مُلتَمِـسٌ غَرْفَا مِنَ البحرِ أو رَشفَاً مِنَ الدِّيَـمِ

وواقِفُـونَ لَدَيــهِ عنـدَ حَدِّهِــمِ مِن نُقطَةِ العلمِ أو مِن شَكْلَةِ الحِكَـمِ

فَهْوَ الـــذي تَمَّ معنــاهُ وصورَتُهُ ثم اصطفـاهُ حبيباً بارِيءُ النَّسَــمِ

مُنَـزَّهٌ عـن شـريكٍ في محاسِــنِهِ فجَـوهَرُ الحُسـنِ فيه غيرُ منقَسِـمِ

دَع مــا ادَّعَتهُ النصارى في نَبِيِّهِـمِ واحكُم بما شئتَ مَدحَاً فيه واحتَكِـمِ[3]

ومن خلال هذا المقال يُمكننا التعرُّف على هل يجوز الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف ، وما حُكم الاحتفال بالمولد النبويّ كما أفتت به دار الإفتاء المصريّة، وما حُكم الاحتفال عند ابن باز، وما هي الأدلّة التي استند لها العلماء في حكمهم على الاحتفال بهذا اليوم، وما هو يوم المولد النبويّ، وما هي أجمل القصائد التي قيلت في النبيّ.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ binbaz.org.sa، هل الاحتفال بالمولد النبوي بدعة، 10/10/2021
  2. ^ islamweb.net، الاحتفال بالمولد النبوي ، 10/10/2021
  3. ^ aldiwan.net، قصيدة البوصيري، 10/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.