من هي اخر من توفى من زوجات رسول

من هي اخر من توفى من زوجات رسول
اخر من توفى من زوجات رسول

اخر من توفى من زوجات رسول، هو أحد الأسئلة التي يهتمّ المسلمون بإجابتها، فإنّ لأمهات المؤمنين مكانة عالية في نفوس المسلمين، فهنّ زوجات النبيّ الكريم صلّى الله عليه وسلّم، لذلك لا بدّ من معرفة كافة المعلومات عنهن، وفي هذا المقال سنعرض لكم بعض المعلومات عن آخر من توفي من زوجات الرسول عليه الصلاة والسّلام.

زوجات الرسول صلّى الله عليه وسلّم

إنّ الرسول الكريم صلّى الله عليه وسلّم هو خاتم الأنبياء وأفضل المرسلين، وقد ميّزه الله تعالى عن غيره بعدد من الخصائص والصفات ومنها زواجه بأكثر من أربع نساء، وذلك لحكمة بالغة تخدم أغراض الدعوة إلى الإسلام، وقد تزوّج النبي بإحدى عشرة زوجة، وقال الله تعالى فيهم في كتابه العزيز: “النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ”[1]، وسيكنّ زوجات الرسول صلّى الله عليه وسلّم في الجنة بإذن الله تعالى، وفيما يأتي أسماء زوجات النبي بحسب الترتيب الزومني لزواج النبيّ منهن:[2]

  • خديجة بنت خويلد رضي الله عنها.
  • سودة بنت زمعة رضي الله عنها.
  • عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنها.
  • حفصة بنت عمر بن الخطاب رضي الله عنها.
  • زينب بنت خزيمة -رضي الله عنها.
  • أم سلمة رضي الله عنها.
  • زينب بنت جحش رضي الله عنها.
  • جويريّة بنت الحارث رضي الله عنها.
  • صفيّة بنت حُيَيّ رضي الله عنها.
  • أم حبيبة رضي الله عنها.
  • ميمونة بنت الحارث رضي الله عنها.

شاهد أيضًا: من هي أول زوجات النبي صلى الله عليه وسلم

من هي اخر من توفى من زوجات رسول
من هي اخر من توفى من زوجات رسول

من هي اخر من توفى من زوجات رسول

إنّ آخر من توفى من زوجات رسول الله صلّى الله عليه وسلّم هي السيدة أم سلمة رضي الله عنها، وقد ورد في كتاب الإصابة في تمييز الصحابة للواقدي أنّ السيدة أم سلمة رضي الله عنها ماتت في شهر شوال من عام 59هـ، وصلّى عليها الصحابي الجليل أبو هريرة رضي الله عنه، ومنهم من قال أنّها توفيت في سنة 61 هجرية، ومنهم من قال أنّها توفيت في عام 62 هجرية، ولكنّ الاتفاق أنّها آخر أمهات المؤمنين موتًا، رضي الله عنها وأرضاها.[3]

من هي ام سلمة رضي الله عنها

هي هند بنت أبي أمية بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم القرشية المخزومية، التي تُكنى بأم سلمة، وقد كان والدها سيد من سادات قريش وعُرف عنه الجود والكرم، وأمّها هي عاتكة بنت عامر بن ربيعة، وزوجها الأول هو أبو سلمة عبد الله بن عبد الأسد بن هلال بن عبد الله بن عمر بن مخزوم، ولها من الأولاد أربعة من زوجها أبو سلمة، وروى عنها الحديث عدد من الصحابة والتّابعين، منهم: ابنُ عبَّاس رضي الله عنه، وأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، وزَينب بنتُها وعُمر ابنُها، وابن المُسَيّب، وغيرهم.[4]

شاهد أيضًا: ما اسم قبيلة النبي صلى الله عليه وسلم

اسلام السيدة ام سلمة

أمّا عن إسلام السيدة أم سلمة رضي الله عنها فقد أسلمت مع زوجها بعد بعثة النبيّ صلّى الله عليه وسلّم بقليل، فكانت من أوائل من أسلم من النساء، وقد عاداها قومها بعد إسلامها وزوجها، وتعرضت منهم بأشدّ أنواع الأذى والعدوان حتّى تترك الإسلام، ولكنّها صمدت في وجه ذلك الظلمة والطغيان ابتغاء مرضاة الله تعالى وحده، حتّى أذن النبيّ عليه الصلاة والسلام للمسلمين المستضعفين في مكّة بالهجرة إلى الحبشة، فهاجرت مع زوجها، ولبثت مع زوجها في الحبشة قبل أن تعود إلى مكة مع عائلتها قبيل الهجرة النبوية إلى المدينة، وعندما قضى الله تعالى للمسلمين بالهجرة للمدينة خرجت مع زوجها وابنها سلمة للهجرة، ولكن قومها وقوم زوجها المشركين لحقوا بها في طريق الهجرة وفرقوا بينها وبين زوجها وابنها فاختطفوا ابنها، ومضى زوجها إلى المدينة، فظلت على حالها في مكّة حتّى رقّ لها بعض أبناء عمومتها وأعادوا لها ابنها، فهاجرت إلى المدينة وحدها.[4]

من هي اخر من توفى من زوجات رسول
من هي اخر من توفى من زوجات رسول

قصة زواج النبي من ام سلمة

تزوّجت السيدة أم سلمة رضي الله عنها من نبي الله صلّى الله عليه وسلّم، وذلك في شهر شوال من العام الرابع بعد هجرة الرسول عليه الصلاة والسلام، وتروي رضي الله عنها قصة زواجها فتقول أنّها سمعت النبي ذات يوم يقول: “ما مِن عَبْدٍ تُصِيبُهُ مُصِيبَةٌ، فيَقولُ: {إنَّا لِلَّهِ وإنَّا إلَيْهِ رَاجِعُونَ} [البقرة:156]، اللَّهُمَّ أْجُرْنِي في مُصِيبَتِي، وَأَخْلِفْ لي خَيْرًا منها، إلَّا أَجَرَهُ اللَّهُ في مُصِيبَتِهِ، وَأَخْلَفَ له خَيْرًا منها، قالَتْ: فَلَمَّا تُوُفِّيَ أَبُو سَلَمَةَ، قُلتُ: كما أَمَرَنِي رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ-، فأخْلَفَ اللَّهُ لي خَيْرًا منه، رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ”[5]، وأصبحت أم سلمة زوجة خير الأنبياء والمرسلين، وعاشت في كنفه حياة كريمة عزيزة، وقد رعاها الرسول الكريم وأولادها الأربعى بفيض من العطاء والحب.[6]

شاهد أيضًا: ما معنى شهادة ان محمد رسول الله

فضائل السيدة ام سلمة وصفاتها

تعدّ السيدة أمّ سلمة رضي الله عنها من أجمل النساء في عصرها وأشرفهن في النسب، وقد شرّفها الله تعالى إذا رأت سيدنا جبريل عليه السلام أثناء دخوله على رسول الله وهي عنده، وكان جبريل بهيئة إنسان، وقد عُرف عن السيدة أن سلمة رضي الله عنها عدد من الفضائل والصفات وهي كما يأتي:[6]

  • الصبر والتضحية: وقد ظهرت هاتين الصفتين عندما أذن الله تعالى للنبي والصحابة بالهجرة، فامتثلت لقول الله ورسوله وهاجرت من زوجها وولدها وفرق قومها وقوم زوجها بينهم فصبرت واحتسبت وبقيت في مكّة مضحيّة وصابرة على ألمها لسنة كاملة، حتّى رقّ لها بعض قومها وأعادوا لها ولدها وسمحوا لها بالهجرة فهاجرت وحدها إلى المدينة المنورة، وكابجت عناء السفر حتّى لقيها عثمان بن طلحة وأصلها للمدينة.
  • العقل الراجح: عُرف عن السيدة أم سلمة رجاعة العقل فقد كانت سببًا في نزول عدد من آيات القرآن الكريم، التي نزلت إجابةً على تساؤلاتها للنبيّ الكريم صلّى الله علهي وسلّم.
  • الحكمة: وقد ظهرت لها عدد من المواقف التي تثبت مدى حلمها وحكمتها ومنها مشاورتها للنبي صلّ الله عليه وسلّم في يوم الحديبية بأن يحلق وينحر دون أن يتكلّم مع المسلمين حتّى يتبعوه في عمله، كما نصحت سيدنا عثمان بن عفّان في خلافته بانّ يتبع طريق الرسول ومن سبقه من أصحابه أبو بكر وعمر رضي الله عنهما.

وفاة السيدة ام سلمة

تعددت الآراء حول العام الذي توفيت فيه السيدة أم سلمة رضي الله عنها، فقيل أنّها توفيت في العام التاسع والخمسين من هجرة النبي صلّى الله عليه وسلّم، ومنهم من قال أنّها توفيت في العام الثاني والستين من هجرة النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، وما اتفق عليه العلماء والمؤرخون هو أنّها آخر من توفي من زوجات النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، وكان عمرها أربعة وثمانين عامًا، ودفنت في مقبرة البقيع، رضي الله عنها وأرضاها.[6]

شاهد أيضًا: معلومات عن الرسول صلى الله عليه وسلم مختصرة

الحكمة من تعدد زوجات النبيّ

بعد أن بيّنا في مستهلّ مقالنا من هي اخر من توفى من زوجات رسول، وقد كان تعدد زوجات النبيّ صلّى الله عليه وسلّم هو وحي وأمر من الله عزّ وجل وقد أشارت عدد من الآيات إلى ذلك، كقوله تعالى: “لايَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِن بَعْدُ وَلَا أَن تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلَّا مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ وَكَانَ اللَّـهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَّقِيبًا”[7]، كما تبيّن من خلال دراسة السيرة النبوية الشريفة والاطلاع على ظروف زواج الرسول الكريم من زوجاته تبيّن الحكمة من تعدد زوجات النبي الكريم صلّى الله عليه وسلّم، وهي كالآتي:[8]

  • حكمة تشريعيّة: حيث شاع التبني بين العرب قبل الإسلام، وقد كان للنبيّ صلى الله عليه وسلم ابن بالتبني وهو زيد بن حارثة رضي الله عنه، وقد شاء الله تعالى إبطال عادة البني، وليكون الحكم في متنهى الوضوح في أذهان المسلمين أمر الله تعالة رسول الله بالزواج من زينب بنت جحس وهي طليقة ابنه بالتبني زيد بن حارثة، فكان زواجه منها أمرًا إلهيًا وتشريعًا لحرمة التبني وإبطال آثاره على المجتمع.
  • حكمة تعليمية: حيث أنّ النساء هم نصف المجتمع وهنّ بحاجة لمن يعلمهن أمور دينهن، ولا تستطيع كلّ النساء التغلّب على حيائها لتسأل النبيّ في أمور دينها، وما كان لرسول الله الإجابة عن كلّ سؤال بتفاصيله الدقيقة عن المرأة فقد كان حييًّا رضي الله عنه، فكان بزواجه من أمهات المؤمنين يعدّ داعيات وعالمات يعلمن النساء أمور الدين، ويجيبهنّ على تساؤلاتهن الدقيقة.
  • حكمة اجتماعية: حيث يحدث المصاهرة والنسب بالزواج، وذلك كفيل بجمع القلوب برباط وثيق، كزواج الرسول الكريم من السيدة حفصة والسيدة عائشة حبًّا بوالديهما.
  • حكمة سياسية: إنّ المصاهرة لا تؤلّف القلوب على مستوى الأشخاص فقط، بل إنّها تحدث الألفة بين القبائل والعشائر، وهذا ما دعا النبي صلّى الله عليه وسلّم للزواج من أمهات المؤمنين صفية وأم حبيبة وجويرية رضي الله عنهن جميعًا.
من هي اخر من توفى من زوجات رسول
من هي اخر من توفى من زوجات رسول

من هي آخر زوجات الرسول

تعرفنا من هي اخر من توفى من زوجات رسول، وسنتعرّف من هي آخر زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام وهي السيدة ميمونة بنت الحارث رضي الله عنه، وهي من قامت بوهب نفسها للنبيّ عليه الصلاة والسلام، ونزل فيها قوله تعالى: “وَامْرَأَةً مُّؤْمِنَةً إِن وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَ النَّبِيُّ أَن يَسْتَنكِحَهَا خَالِصَةً لَّكَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ”[9]، وقدمت نفسها للنبي بدون مهر.[2]

شاهد أيضًا: كم عدد ابناء الرسول واسمائهم من الذكور والإناث.. تعرف عليهم

من هي آخر من توفي من الصحابيات

إنّ السيدة أم سلمة رضي الله عنها هي آخر من توفي من زوجات النبيّ صلّى الله عليه وسلّم ولكنّها ليست أخر الصحابيات وفاةً، فآخر صحابية توفيت هي الصحابية الجليلة  ميمونة بنت سعد بن أبي وقاص رضي الله عنها، ووالدها هو الصحابيّ الجليل سعد بن أبي وقّاص أحد العشرة المبشرين بالجنة، وقائد معركة القادسية التي فتحت بلاد فارس.

وبهذا نكون قد أجبنا في مقالنا عن السؤال من هي اخر من توفى من زوجات رسول، وهي السيدة أم سلمة رضي الله عنها وأرضاها، وتعرفنا على نسبها وحياتها وإسلامها، ثم أدرجنا قصة زواجها من النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، وتعرفنا سنة وفاتها، وأخيرًا تعرفنا الحكمة من تعدد زوجات النبيّ صلى الله عليه وسلّم.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ سورة الأحزاب ، الآية 6
  2. ^ islamweb.net، أمهات المؤمنين، 10/10/2022
  3. ^ islamweb.net، آخر أمهات المؤمنين موتا، 10/10/2022
  4. ^ alukah.net، أم سلمة رضي الله عنها، 10/10/2022
  5. ^ صحيح مسلم، أم سلمة أم المؤمنين، مسلم،918، صحيح.
  6. ^ alukah.net، أم سلمة ، 10/10/2022
  7. ^ سورة الأحزب ، الآية 52
  8. ^ al-eman.com، حكمة تعدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم، 10/10/2022
  9. ^ سورة الأحزب ، الآية 60

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *