تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي

تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي
تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي

تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي هو معلومة من المعلومات المهمة التي تتعلق بسيرة وحياة رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، حيث يجب على كلّ مسلم أن يكون على علم ودراية بكل ما يتعلق بحياة الحبيب المصطفى صلَّى الله عليه وسلَّم، فقراءة السيرة العطرة أمر عظيم لأخذ العبر والمواعظ من حياته عليه الصلاة والسلام، ومن خلال هذا المقال سوف نتحدث عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم وعن نسبه وعن تاريخ ولادته ووفاته بالتقويم الميلادي والتقويم الهجري.

من هو رسول الله

قبل الحديث عن تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي جدير بالقول إنّ رسول الله خاتم الأنبياء والمرسلين هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب من بني هاشم من قبيلة قريش العربية، وهو آخر أنبياء ورسل رب العالمين للناس أجمعين، أرسله الله تعالى رحمة للناس، أرسله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون، عاش رسول الله -عليه الصلاة والسلام- يتيم الأب في أوائل سنوات حياته، فقد مات أبوه وهو في بطن أمّه، ثمَّ وهو ابن ست سنين ماتت أمه في منطقة الأبواء وهي عائدة من يثرب إلى مكة، فأكمل حياته يتيمًا، حيث كفله جده عبد المطلب ثمَّ عاش في كنف عمه أبي طالب.

لمّا بلغ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- سن الخامسة والعشرين تزوج بخديجة بنت خويلد رضي الله عنها، وكانت أكبر منه بخمسة عشر عامًا، ثمَّ عندما بلغ الأربعين من العمر نزل عليه الوحي وهو في غار حراء، وبُعث بالرسالة السماوية العظيمة رسالة الإسلامية، هذه الرسالة التي أمضى من حياته ثلاثة وعشرين عامًا وهو يسعى إلى إيصالها للناس أجمعين، حتَّى وافاه الأجل وهوة في سن الثالثة والستين بعد أن أدى حجة الوداع، صلَّى الله عليه وسلّم. [1]

تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي

شاهد أيضًا: في اي عام ميلادي ولد الرسول صلى الله عليه وسلم

نسب رسول الله

إنّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- هو عربي هاشمي من قريش، ونسبه الكامل هو: أبو القاسم محمد بن عبد الله بن عبد المطلب -واسمه شيبة- بن هاشم -واسمه عمرو- بن عبد مناف -واسمه المغيرة- بن قصي -واسمه زيد- بن كـلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر -واسمه قيس- وهو قريش بن كنانة بن خزيمة بن مدركة -واسمه عامر- بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، وهذا هو النسب الذي اتفق عليه أهل العلم والمؤرخون من المسلمين.

أمَّا أمه فهي آمنة بنت وهب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، أمّا أمها فهي برة بنت عبد العزى بن عثمان بن عبد الدار بن قصي بن كلام بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، والله أعلم. [2]

شاهد أيضًا: متى توفيت أم الرسول وكم كان عمره

تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي

إنّ تاريخ ولادة رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- بالتقويم الميلادي هو يوم الاثنين الموافق ليوم يوم العشرين أو يوم الثاني والعشرين من شهر أبريل نيسان من عام 571م وهو عام الفيل.

وكانت ولادته عليه الصلاة والسلام في الليل، حيث قال السيوطي: أخرج البيهقي والطبراني وأبو نعيم وابن عساكر عن عثمان بن أبي العاص قال: حدثتني أمي أنها شهدت ولادة آمنة أمّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ليلة ولدته، قالت: فما شيء أنظر إليه في البيت إلا نور! وإني لأنظر إلى النجوم تدنو حتى أني لأقول ليقعن علي، فلما وضعت خرج منها نور أضاء له البيت والدار حتى جعلت لا أرى إلا نورًا”، وفيما يأتي نذكر قول المباركفوري في كتابه  الرحيق المختوم: [3]

ولد سيد المرسلين -صلَّى الله عليه وسلَّم-  بشعب بني هاشم بمكة في صبيحة يوم الاثنين التاسع من شهر ربيع الأول، لأول عام من حادثة الفيل، ولأربعين سنة خلت من ملك كسرى أنوشروان، ويوافق ذلك العشرين أو الثاني والعشرين من شهر أبريل سنة 571م حسبما حققه العالم الكبير والمحقق الفلكي محمود باشا.

شاهد أيضًا: ماهي صفات الرسول الخلقية

تاريخ وفاة الرسول بالميلادي

توفي رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- بالتقويم الميلادي في يوم الاثنين الموافق ليوم الثامن شهر يونيو حزيران من عام 633م، وهذا بحسب ما ورد عن الشيخ محمد الطيب النجار الذي حقّق كتاب القول المبين في سيرة سيد المرسلين، والله تعالى أعلم. [3]

تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي
تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي

شاهد أيضًا: معلومات عن المولد النبوي الشريف

تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالهجري

ولد رسول الله -صلّى الله عليه وسلَّم- بالتقويم الهجري في يوم الاثنين الموافق ليوم الثاني عشر من شهر ربيع الأول من عام 53 قبل الهجرية النبوية من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة، أمّا وفاته فكانت في يوم الاثنين الموافق ليوم الثالث عشر من شهر ربيع الأول من عام 11 للهجرة. [3]

شاهد أيضًا: لماذا نحتفل بذكرى المولد النبوي

أقوال أهل العلم في وقت ولادة الرسول ووفاته

وردت عن أهل العلم الكثير من الأقوال في وقت ولادة رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- ووقت وفاته، ومن هذه الأقوال ما سيأتي: [4]

  • قال ابن القيم رحمه الله تعالى: “لا خلاف أنه ولد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بجوف مكّة، وأن مولده كان عامَ الفيل”.
  • قال الدكتور أكرم ضياء العمري: ” ذهب معظم العلماء إلى القول بمولده عام الفيل، وأيدتهم الدراسة الحديثة التي قام بها باحثون مسلمون ومستشرقون اعتبروا عام الفيل موافقًا للعام 570م ، أو 571م”.
  • قال ابن كثير رحمه الله: “وأبعدَ بل أخطأ من قال: ولد يوم الجمعة لسبع عشرة خلت من ربيع الأول”.

قصيدة عن ولادة الرسول

إنّ أشهر ما كتب شعراء العرب عن ولادة الرسول -صلَّى الله عليه وسلَّم- هي قصيدة ولد الهدى فالكائنات ضياء للشاعر أحمد شوقي، والتي يقول فيها:

وُلِـدَ الـهُـدى فَـالكائِناتُ ضِياءُ * * * وَفَـمُ الـزَمـانِ تَـبَـسُّـمٌ وَثَناءُ
الـروحُ وَالـمَـلَأُ الـمَلائِكُ حَولَهُ * * * لِـلـديـنِ وَالـدُنـيـا بِهِ بُشَراءُ
وَالـعَـرشُ يَزهو وَالحَظيرَةُ تَزدَهي * * * وَالـمُـنـتَـهى وَالسِدرَةُ العَصماءُ
وَحَـديـقَـةُ الفُرقانِ ضاحِكَةُ الرُبا * * * بِـالـتُـرجُـمانِ شَـذِيَّةٌ غَنّاءُ
وَالـوَحيُ يَقطُرُ سَلسَلاً مِن سَلسَلٍ * * * وَالـلَـوحُ وَالـقَـلَـمُ البَديعُ رُواءُ
نُـظِمَت أَسامي الرُسلِ فَهيَ صَحيفَةٌ * * * فـي الـلَـوحِ وَاِسمُ مُحَمَّدٍ طُغَراءُ
اِسـمُ الـجَـلالَةِ في بَديعِ حُروفِهِ * * * أَلِـفٌ هُـنـالِـكَ وَاِسمُ طَهَ الباءُ

يـا خَـيـرَ مَن جاءَ الوُجودَ تَحِيَّةً * * * مِـن مُرسَلينَ إِلى الهُدى بِكَ جاؤوا
بَـيـتُ الـنَـبِـيّينَ الَّذي لا يَلتَقي * * * إِلّا الـحَـنـائِـفُ فـيهِ وَالحُنَفاءُ
خَـيـرُ الأُبُـوَّةِ حـازَهُـم لَكَ آدَمٌ * * * دونَ الأَنــامِ وَأَحــرَزَت حَـوّاءُ
هُـم أَدرَكـوا عِـزَّ النُبُوَّةِ وَاِنتَهَت * * * فـيـهـا إِلَـيـكَ الـعِزَّةُ القَعساءُ
خُـلِـقَـت لِبَيتِكَ وَهوَ مَخلوقٌ لَها * * * إِنَّ الـعَـظـائِـمَ كُفؤُها العُظَماءُ
بِـكَ بَـشَّـرَ الـلَهُ السَماءَ فَزُيِّنَت * * * وَتَـضَـوَّعَـت مِـسكاً بِكَ الغَبراءُ
وَبَـدا مُـحَـيّـاكَ الَّـذي قَسَماتُهُ * * * حَـقٌّ وَغُـرَّتُـهُ هُـدىً وَحَـيـاءُ
وَعَـلَـيـهِ مِـن نورِ النُبُوَّةِ رَونَقٌ * * * وَمِـنَ الـخَـلـيلِ وَهَديِهِ سيماءُ
أَثـنـى المَسيحُ عَلَيهِ خَلفَ سَمائِهِ * * * وَتَـهَـلَّـلَـت وَاِهـتَـزَّتِ العَذراءُ
يَـومٌ يَـتـيهُ عَلى الزَمانِ صَباحُهُ * * * وَمَـسـاؤُهُ بِـمُـحَـمَّـدٍ وَضّاءُ

تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي
تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي

قصيدة عن وفاة الرسول

في ختام ما ورد من حديث عن تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي، لقد بكى الشعراء العرب على وفاة رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في كثير من القصائد معبرين عن الحزن الكبير الذي أصاب الأمة في وفاته، ومن أشهر هذه القصائد قصيدة بطيبة رسم للشاعر حسان بن ثابت رضي الله عنه:

بَطَيبَةَ رَسمٌ لِلرَسولِ وَمَعهَدُ * * * مُنيرٌ وَقَد تَعفو الرُسومُ وَتَهمَدِ
وَلا تَنْمَحي الآياتُ مِن دارِ حُرمَةٍ * * * بِها مِنبَرُ الهادي الَذي كانَ يَصعَدُ
وَواضِحُ آثارٍ وَباقي مَعالِمٍ * * * وَرَبعٌ لَهُ فيهِ مُصَلّى وَمَسجِدُ
بِها حُجُراتٌ كانَ يَنزِلُ وَسطَها * * * مِنَ اللَهِ نورٌ يُستَضاءُ وَيوقَدُ
مَعارِفُ لَم تُطمَس عَلى العَهدِ آيُها * * * أَتاها البِلى فَالآيُ مِنها تُجَدَّدُ

عَرِفتُ بِها رَسمَ الرَسولِ وَعَهدَهُ * * * وَقَبراً بِها واراهُ في التُربِ مُلحِدُ
ظَلَلتُ بِها أَبكي الرَسولِ فَأَسعَدَت * * * عُيونٌ وَمِثلاها مِنَ الجِفنِّ تُسعَدُ
تَذَكَّرُ آلاءَ الرَسولِ وَما أَرى * * * لَها مُحصِياً نَفسي فَنَفسي تَبَلَّدُ
مُفَجَّعَةً قَد شَفَّها فَقدُ أَحمَدٍ * * * فَظَلَّت لِآلاءِ الرَسولِ تُعَدِّدُ
وَما بَلَغَت مِن كُلِّ أَمرٍ عَشيرَهُ * * * وَلَكِن لِنَفسي بَعدُ ما قَد تَوَجَّدُ
أَطالَت وُقوفاً تَذرِفُ العَينُ جُهدَها * * * عَلى طَلَلِ القَبرِ الَذي فيهِ أَحمَدُ
فَبورِكتَ يا قَبرَ الرَسولِ وَبورِكَت * * * بِلادٌ ثَوى فيها الرَشيدُ المُسَدَّدُ

بهذه الأقوال نختم هذا المقال الذي مررنا فيه على من هو رسول الله وما هو نسبه، ثمَّ ألقينا فيه الضوء على تاريخ ولادة الرسول ووفاته بالميلادي بالإضافة إلى تاريخ ولادة رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- ووفاته بالتقويم الهجري، وألقينا فيه الضوء على أقوال أهل العلم في وقت ولادة الرسول ووفاته.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ wikiwand.com، محمد، 07/10/2022
  2. ^ marefa.org، محمد بن عبد الله، 07/10/2022
  3. ^ islamweb.net، عمر النبي عليه الصلاة والسلام بالتقويم الهجري والميلادي، 07/10/2022
  4. ^ islamqa.info، أقوال العلماء في وقت ولادة النبي صلى الله عليه وسلم ووفاته وذِكر الراجح منها، 07/10/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *