ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها ومعانيها

ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها ومعانيها
ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها

نقدم لكم في المقالة التالية تفاصيل ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها وماهية أسماء الشهور ومعانيها، لكون السنة الميلادية هي التقويم المدني الذي يعمل بها غالبية الدول على مستوى العالم، ويطلق عليه أيضا التقويم الميلادي ويُعرف كذلك بالتقويم المسيحي أو التقويم الغريغوري أو الغربي، وذلك لكونه بدأ منذ ميلاد المسيح عيسى عليه السلام، وذلك وفقا لاعتقاد دنيسيوس الصغير الراهب الأرمني كاتب هذه السنين، والسنة الميلادية هى سنة شمسية يبلغ عدد شهورها 12 شهرًا، وعدد أيامها 365 في السنة العادية و366 في السنة الكبيسة.

وفي سياق الحديث عن ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها، نشرح لكم من خلال موقع تصفح تفاصيل السنة الميلادية وعدد شهورها وتاريخ التقويم الميلادي، إذ تتكون السنة الميلادية من 12 شهرًا، وتتراوح أيام الشهور ما بين 30 إلى 31 يوما ماعدا شهر فبراير الذي يبلغ عدد أيامه 28 يوما ما عدا السنة الكبيسة.

ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها

ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها

وتعد السنة الشمسية “الميلادية” وفقا للتقويم الغريغوري الذي أعده البابا غريغوريوس الثالث عشر بابا روما في القرن السادس عشر بمثابة دورة شمسية كاملة، عقب تعديل نظام الكبس في التقويم اليولياني، ليكون على التقويم المتعارف عليه حاليا.

وجاءت ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها بحسب الشهور المعربة المشرقية كالتالي:

  1.  شهر يناير عدد أيامه 31 يوما.
  2.  شهر فبراير يبلغ  عدد أيامه 28 يوما أو 29 يوما في السنة الكبيسة كل 4 سنوات.
  3.  شهر مارس  عدد أيامه 31 يوما.
  4.  شهر أبريل  جاء عدد أيامه 30 يوما.
  5.  شهر مايو يبلغ عدد أيامه 31 يوما.
  6.  شهر يونيو عدد أيامه 30 يوما.
  7. شهر يوليو يبلغ عدد أيامه 31 يوما.
  8.  شهر أغسطس يبلغ عدد أيامه 31 يوما.
  9.  شهر سبتمبر عدد أيامه 30 يوما.
  10.  شهر أكتوبر يبلغ عدد أيامه 31 يوما.
  11.  شهر نوفمبر عدد أيامه 30 يوما.
  12.  شهر ديسمبر يبلغ عدد أيامه 31 يوما.

ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها

ترتيب الاشهر الميلادية بالانجليزي

ترتيب الاشهر الميلادية بالانجليزي

تاريخ التقويم الميلادي

وفي سياق الحديث عن ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها نشير الآن إلى أن تاريخ تطوير التقويم الميلادي، إذ أنه قبل العمل بالتقويم الحالي، كان يتم العمل بالتقويم الروماني القديم، وكانت السنة الميلادية تتكون من 10 أشهر، ومن هذا التقويم تم تسمية أكثر الشهور الميلادية الحالية.

بعدما قامت الدولة الرومانية بتحديث التقويم واستخدام تقويم قمري شمسي وبلغت السنة الميلادية 12 شهرًا، وعدد أيامها 354 يومًا، والشهر يتراوح أيامه ما بين 29 و30، وهذا يوافق السنة القمرية، أما السنة الكبيسة 376، تبلغ عدد أيامها أو 377 يومًا بإضافة شهر طوله 22 أو 23 يومًا.

لكن هذا التقويم تلاعب به بعض الكهنة والقياصرة الرومان،  وبلغت بعض الشهور المسماة على أسمائهم 31 يومًا على حساب باقي شهور العام.

ترتيب الأشهر الميلادية اليوليانية وعدد أيامها

وعقب احتلال الرومان لأرض مصر، استفاد يوليوس قيصر من علوم المصريين الفراعنة في الفلك وأحدث تغييرًا في التقويم الروماني القديم، وبلغت السنة في التقويم اليولياني  نحو 365 يوماً و 6 ساعات. وكان أبرز ما يميز هذا التقويم هو تسمية الشهر السابع باسم يوليو نسبه إلى القيصر، وأيضا الشهر الثامن باسم أغسطس.

لكن بحلول القرن الـ 16،  تم اكتشاف فائض وقت في السنة الميلادية، ما أدى إلى تفاوت وتقدم الاعتدال الربيعي لنحو 10 أيام ليصبح 11 مارس بدلاً من 21 مارس.

ونظرًا لهذا التفاوت تم اعتماد التعديل الغريغوري، وتم إصلاح  التقويم اليولياني تحت رعاية الفلكي كريستوفر كلافيوس في رأيه، لخوفه الشديد من تغير موسم عيد الفصح الذي يجب أن يكون في الربيع، وجاء التعديل على هذا النحو:

  • حذف 10 أيام من التقويم، ويتم زحزحة التقويم من يوم 4 أكتوبر ، إلى يوم 15 أكتوبر 1582.
  • يتم إضافة يوم كل 4 سنوات لكل سنة تقبل رقم الآحاد والعشرات القسمة على 4، وتسمى بالسنة الكبيسة كحال التقويم اليولياني.
  • ثم استثناء السنوات المئوية التي لا يقبل القسمة على رقم 4 1700؛ 1800؛ 1900؛ 2100، لكونها سنوات بسيطة.

يذكر أن هناك مجموعة من الدول لا تعتمد العمل بالتقويم الميلادي، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، وأيضا إثيوبيا وإيران.

ويعتقد البعض أن بداية العام الميلادي ترتبط بميلاد عيسي ابن المريم، ولكن كشفت بعض الموسوعات أن ميلاد السيد المسيح كان ما بين عام 7 قبل الميلاد و2 بعد الميلاد.

ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها باللغة السريانية

وفيما يخص ترتيب التقويم الميلادي وما يقابلها باللغة السريانية، فجاءت على النحو التالي بالترتيب:

شهر كانون الثاني “يناير”

شهر شباط “فبراير”

ثم شهر آذار “مارس”

شهر نيسان “أبريل”

ثم شهر أيار “مايو”

شهر حزيران “يونيو”

ثم شهر تموز “يوليو”

شهر آب “أغسطس”

شهر أيلول “سبتمبر”

ثم شهر تشرين الأول “أكتوبر”

شهر تشرين الثاني “نوفمبر”

شهر كانون الأول “ديسمبر”

ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها

معاني الشهور الميلادية حسب ترتيبها

يعني شهر يناير الثبات والاستقرار، وسمي بهذا الاسم نسبة إلى إله البدايات عند الرومان واليونان.

كما يعني شهر فبراير الجلد والضرب، وينسب اسم الشهر إلى كلمة “febra ” التي تعني الطهارة.

أما شهر مارس، فهو هو أول شهر في شهور السنة في روما القديمة، وينسب اسمه إلى إله الحرب، وهو من أشجع وأقوى المحاربين لدى الرومان.

ويعني شهر أبريل الربيع، ونسب الاسم إلى إله الربيع، وهي كلمة يونانية “aperire”، والمقصود بها بدء التحرك أو افتتاح والذي يصاحبه افتتاح الورد.

ويقصد بشهر مايو هو اسم والدة الإله عطارد والتي تسمى بمايا، وتعنى الكلمة الضوء و النور.

شهر يونيو يعني الشباب وذلك نسبه لإله الزواج والولادة ، وقيل أيضا أنه يعني القمح، لكونه يصادف موسم القمح.

أما شهر يوليو  المقصود به “إله”، وتنسب تسميته إلى الإمبراطور الروماني يوليوس قيصر.

أما عن شهر أغسطس ينسب اسمه إلى الإمبراطور أغسطس نجل يوليوس قيصر، وتعني الكلمة العداء.

كما يعني شهر سبتمبر برقم 7 عند الرومان، وقيل أنه يعني العويل والصراخ على الإله تموز.

أما أكتوبر يعني السابق،  وتعني كلمة أكتوبر أيضا رقم 8 لدى الرومان.

وكذلك شهر نوفمبر يعني اللاحق، ويعني رقم 9 لدى الرومان.

وأخيرا عن ديسمبر ويعني الثبات، ويعني أيضا رقم 10 لدى الرومان.

الفرق بين الأشهر الميلادية والأشهر الهجرية

وفي سياق ذي صلة بالحديث عن ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها، يتساءل البعض عن الفرق بين الأشهر الميلادية وعدد أيامها والأشهر الهجرية، التي يعتمد عليها المسلمون في جميع مناسباتهم الدينية.

ولعل أبرز الاختلاف بين التقويم هو أن السنة الهجرية يبلغ عدد أيامها 354 يومًا وعدة ساعات ودقائق، وهي تنقص عن السنة الميلادية بنحو 11 يوما، ويعتمد التقويم على دورة القمر، ويحدد رؤية الهلال بداية الشهر ونهايته.

وتتطابق السنة الهجرية مع السنة الميلادية في عدد الشهور التي تبلغ نحو 12 شهر، جاء تريبهم، شهر محرم، ثم صفر، ثم ربيع الأول، بعدها ربيع الثاني.

ثم شهر جماد الأول، فجماد الثاني، ثم رجب، شعبان، رمضان ثم شهر شوال، وذي القعدة، وأخيرا شهر ذي الحجة.

وختاما قدمنا لكم في هذه المقالة، ترتيب الأشهر الميلادية وعدد أيامها، وكذلك تاريخ تطوير التقويم الميلادي وعدد شهور السنة الميلادية قديما وحديثا، فضلا عن شرح معاني وأسماء الشهور تاريخيا، مع توضيح الفرق بين السنة الهجرية والسنة الميلادية، نتمنى أن تكون نالت إعجابكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.