شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال

شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال
شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال

شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال هي الأشعار المميزة والتي تعبر عن مشاعر الفرح والسرور بحلول العيد الوطني في سلطنة عُمان، هذا العيد الذي يُعدُّ من أشهر وأهم الأعياد والمناسبات الوطنية التي يعيشها الشعب العُماني في كل سنة، ومن خلال هذا المقال سوف نتحدّث عن اليوم الوطني في سلطنة عُمان، وسوف نمر بالتفصيل على مجموعة مميزة من الأشعار عن العيد الوطني العُماني للأطفال مع قصائد وصور شعر عن اليوم الوطني العُماني.

اليوم الوطني في سلطنة عمان

إنّ اليوم الوطني لسلطنة عُمان هو اليوم الذي يصادف يوم الثامن عشر من شهر نوفمبر تشرين الثاني من كل عام ميلادي، وهو اليوم الذي يصادف ذكرى قيام الإمام سلطان بن سيف بحشد الناس تحت راية واحدة والقيام بطرد البرتغاليين من سواحل عُمان وموانئها، وهذا ما كان في يوم الثامن عشر من شهر نوفمبر تشرين الثاني من عام 1650م، وبعد هذا اليوم استقلّت عُمان بشكل رسمي ولم تزل مستقلة عن أي احتلال منذ ذلك الوقت، لتكون سلطنة عُمان أقدم دولة عربية مستقلة من بين جميع الدول العربية، ويُعدُّ اليوم الوطني العُماني إجازة رسمية في عُمان في كافة المؤسسات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص أيضًا. [1]

شاهد أيضًاعبارات عن العيد الوطني العماني 52

شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال

نلقي الضوء فيما يأتي على أجمل ما كُتب من شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال بمناسبة اقتراب موعد هذه المناسبة المميزة:

  • قلدوا عقدَ الغواني:

قلدوا عقد الغواني * * * بعضَ شعري في عُمانِ
فهْـــيَ من أغلى الجمانِ * * * صاغها فخرًا جناني
يا بلادي يا مُرادي * * * أنتِ نبضٌ لفؤادي
لك عمري وودادي * * * يا حروفًا للساني
قبلة الحبِّ قديمًا * * * أصلها كان كريمًا
نافست حورًا وريمًا * * * وغدت تاجَ الحسان ِ
افتحوا كلَّ كتاب ِ * * * فيه ذكرٌ للصواب ِ

قد هزمنا المتغابي * * * من نوى غزو مجانِ
وسلوا سود الليالي * * * ثمَّ موجًا كالجبالِ
عن هُمــامٍ لا يبالي * * * أصله كان عُــماني
فلك المجدُ التليدُ * * * ولك الفخرُ المجيدُ
ولنا الفجرُ السعيدُ * * * شعَّ في كلِّ مكانِ
يا إلهي ورجائي * * * استجب مني دعائي
كن لمن أهدي ولائي * * * حافظًا طولَ الزمانَ

  • أطفئ شموع الفرح:

أطفي شموع الفرح وأطفيها
في عيد ميلاد بلادي
واحتفل فيه وكل عام وانتي عروس الكون يـآ عُمان
ياداري كل عام وانتي قصيدة حب أغنيها
وكل سنـه ومولانـآ سلطان بلدنـآ بخير

شاهد أيضًا: موعد اجازة العيد الوطني العماني 2022

ابيات شعر عن اليوم الوطني العماني 52 للاطفال

إنّ الأبيات الشعرية الآتية هي من أجمل أبيات الشعر عن اليوم الوطني العُماني الثاني والخمسين للأطفال:

  • عُمان حلم تناجيه قوافينا:

عمانُ حلـمٌ تناجيه قوافينـا * * * فتستفيق على النجوى ليالينا
وعداً علي وقد أصغى الزمان لنا * * * لأنظمـنَّ بها أحلى أغانينا
ماذا على القلب إن هاجت هوائجه * * * فراح ينشد أشعار ابن زيدونا

  • هي الأولى:

هي الأولى بأعماقي و إن أمعنت تجوالا
و فيها قد بنيت الحلم ثم صنعت أغلالا
أقيد حلميَ الأسمى  وإن عانقت أحمالا
جميل أن أرى وطني بعمق القلب مختالا

هي الأبقى فما غادرت بيت الحب و الحلل
و إن غادرت فالإحساس يتبعها بلا ملل
كنافذة بحجم الوعد تعتق طائر الأمل
و مصباحٍ له جذر و ضوءٍ غاص في المقل

يذوب الشعر في رئتي  فينهض كالندى العابق
إلى عمان من عمان أرسل شوقي الدافق
أتيت ضحىً فيا عمان  لا تسلي عن الطارق
و قولي إن أتى الحساد : ما زال الفتى العاشق

  • لو تسأل الناس عنه بيعرفونه:

لو تسال الناس عنه بيعرفونـــــــــــه
معروف عند الكل والعالم يوصفونـــه
لو آمر الشعب بسرعه يسمعونـــــه
سيدي قابوس شعبـــــــــــــك فداك
بحضرتك بلادي تهنت ف الافـــــراح
ولبس شعبك ثوب الوشــــــــــــاح
والكل منهم غنى وصــــــــــــــــاح
سيدي قابوس مالنا ســـــــــواك
خلى بلاده بأمن وســــــــــــلام
وعمان صارت ف عالي مقــــام
سلام مني واهديلك ســــــلام
سيدي عمان تتنفس هـــــواك
لك الولاء والوفاء يا عريب السـاس
يا نادر بين الخلايق والاجنــــــاس
مولاي قائد من خيرة النــــــــاس
سيدي شعبك ما عاش لـــــولاك
ف العالم كله ما مثلك مثيــــــــل
والشعر ف وصفك صاير قليـــــــــل
بوجودك اشعلت لعمان الفتـــيل
سيدي ف قلوبنا زايد غـــــــــلاك

شاهد أيضًا: تعبير عن العيد الوطني العماني 52 بالعناصر

قصائد اليوم الوطني العماني 52

نعرض فيما يأتي بعد ما ورد من شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال، نعرض أجمل قصائد اليوم الوطني العُماني الثاني والخمسين:

قصيدة مجد التاريخ حرفا في الزمان

ونص هذه القصيدة هو:

مجَّدَ التاريخُ حرفا في الزمان * * * من حروف العشق حبي والحنان
وشدا العصفور لحنا في الورى * * * يأسر اللبَّ زمانا والجــــــــنان
هاتفا ميما تلتها ألـــــــــــــــفٌ * * * ثم نونٌ فغدت أمـــــــي عمــــان
هات يا تاريخ حدِّثُ قصــــــة ً * * * عن رجالٍ سادة ٍ ساسوا مجـــان
سادتي آل سعـــــــــيدٍ جددوا * * * حكم عدلٍ وشريف للزمـــــــــان

انقذونا من زمان ٍ حالـــــــكٍ * * * علمونا الود حقا والأمــــــــــــان
أدر الطرف يمــــينا يا أخي * * * أو يسارا تر شعبا كالــــــــــبنان
هكذا الشأن بأرضي يا فتى * * * لا ترى إلا بلادا كالجـــــــــــنان
زر ظفارا إن فـــيها شاهدا * * * لمقالي حفه حسن البـــــــــــيان

وسل الزوار ماذا شاهدوا * * * هل خريف الحسن أم وجه الحسان
قد حباها الله حسنا فائـــقا * * * فغدت نورا لمن زار الــــــمكان
تنشر الطيب على من زارهار * * * ليت شعري طيب مسك أم لبان
زر صحارا تلق فيها شاهدا * * * قد كسى التاريخ وجها من جمان
ومضيقا مزهرا في وصفه * * * هرمزي الاسم للخير لسان

نحو نزوى سر وخذ من دارس ٍ * * * ورد ماء للورى أنس وجان
زر قلاعا في بلادي لترى * * * صنع أجدادي وعج نحو ضيان
البريمي زر ورستاق الوفا * * * كل شبر في بلادي وكــــــيان
واشكر الله على ما قد حبى * * * واسأل الحفظ لمن قاد عمان

قصيدة بلادي هواها في لساني وفي دمي

ونص هذه القصيدة هو:

بلادي هواها في لساني وفي دمي * * * يمجدها قلبي ويدعو لها فمي
ولا خير فيمن لا يحبّ بلاده * * * ولا في حليف الحب إن لم يتيم
ومن تؤوه دار فيجحد فضلها * * * يكن حيواناً فوقه كل أعجم
ألم تر أنّ الطير إن جاء عشه * * * فآواه في أكنافه يترنم
وليس من الأوطان من لم يكن لها * * * فداء وإن أمسى إليهنّ ينتمي
على أنها للناس كالشمس لم تزل * * * تضيء لهم طراً وكم فيهم عمي
ومن يظلم الأوطان أو ينس حقها * * * تجبه فنون الحادثات بأظلم
ولا خير فيمن إن أحبّ دياره * * * أقام ليبكي فوق ربع مهدم
وقد طويت تلك الليالي بأهلها * * * فمن جهل الأيام فليتعلم
وما يرفع الأوطان إلا رجالها * * * وهل يترقى الناس إلا بسلم
ومن يك ذا فضل فيبخل بفضله * * * على قومه يستغن عنه ويذمم
ومن يتقلب في النعيم شقي به * * * إذا كان من آخاه غير منعم

قصيدة للعيد الوطني العماني

إنّ القصيدة الآتية هي من أجمل ما كتب الشعراء عن الوطن وحب الوطن والتعلق بأرض الوطن، لذا تُعدُّ من القصائد التي يمكن أن تقرأ بمناسبة العيد الوطني العُماني:

بِلادِي لا يَزَالُ هَوَاكَ مِنِّي * * * كَمَا كَانَ الْهَوَى قَبْلَ الْفِطَامِ
أُقَبِّلُ مِنْكَ حَيْثُ رَمَى الأعادِي * * * رَغَاماً طَاهِراً دُونَ الرَّغَامِ
وَأُفْدِي كُلَّ جُلْمُودٍ فَتِيتٍ * * * وَهَى بِقَنَابِلِ الْقَوْمِ اللِّئَامِ
فَكَيْفَ الشِّبْلُ مُخْتَبطاً صَرِيعاً * * * عَلَى الْغَبْرَاءِ مَهْشُومَ الْعِظَامِ
وَكَيْفَ الطِّفْلُ لَمْ يُقْتَلْ لِذَنْبٍ * * * وَذَاتُ الخِدْرِ لَمْ تُهْتَكْ لِذَامِ
لَعَمْرُ المُنْصِفِينَ أَبَعْدَ هَذَا * * * يُلامُ المُسْتَشِيطُ عَلَى المُلامِ
لَحَى اللهُ المَطَامِعَ حَيْثُ حَلَّتْ * * * فِتِلْكَ أشَدُّ آفَاتِ السَّلامِ

تَشُوبُ المَاءَ وَهْوَ أَغَرُّ صَافٍ * * * وَتَمْشِي فِي المَشَارِبِ بِالسِّقَامِ
أَيُقْتَلُ آمِنٌ وَيُقَالُ رَفِّهْ * * * عَلَيْكَ فَمَا حِمَامُكَ بِالحِمَامِ
سَتَسْعَدُ بِالَّذِي يَشْفِيكَ حَالاً * * * وَتَنْعَمُ بَعْدَ خَسْفٍ بِالمَقَامِ
فَإِمَّا أَنْ تَعِيشَ وَأَنْتَ حُرٌّ * * * فَذَاكَ مِنَ التَّغَالِي فِي المرَامِ
وَإِمَّا أَنْ تُسَاهمَ فِي المَعَالي * * * فَطَائِشَةٌ بِمَرْمَاكَ المَرَامِي
مَضَى عَهْدٌ يُجَارُ الْجَارُ فِيهِ * * * وَيُؤْخَذُ لِلْحَلامِ مِنَ الحَرَامِ
وَهَذَا الْعَهْدُ مَيْدَانُ التَّبَارِي * * * بِلا حَدٍ إِلَى كَسْبِ الْحُطَامِ
مُبَاحٌ مَا تَشَاءُ فَخُذْهُ * * * إِمَّا بِحَقِّ الرَّأْيِ أَوْ حَقِّ الْحُسَامِ

شاهد أيضًا: الإجازات الرسمية في سلطنة عمان 2022

قصيدة عن عمان والسلطان هيثم

إنّ القصيدة الآتية هي من القصائد الشعرية التي يتمّ فيها مدح السلطان هيثم سلطان عُمان ومدح سلطنة عُمان أيضًا:

مشرقاً كالنور من بين البرايا * * * موطني بالمجد والخير العميم
يا مناراً للسلام وخير ارضٍ * * * ارتدي من فضله ثوب النعيم
واخلدي تيهاً على درب المعاني * * * منةً من خالق الكون العظيم
سيدي السلطان عش رمزاً مهاباً * * * يقتدي التاريخ من فعل الحليم
نهتدي للعز درباً بإقتدارٍ * * * ارثنا سقناه من خطب الحطيم
وامتثلنا للقرابة الف عذراً * * * لانشق الصف وافين الذميم
وارتدينا للنزال غليظ درعاً * * * وقعنا يوم اللقا نار الجحيم
حلمنا يسمو وطيب الفعل فينا * * * وان جهلنا الخصم مرواحه عتيم

افتخرنا بالمبادئ اي فخرا * * * لن تلاقي اسمنا بين الغريم
انتهلنا من علوم الدهر * * * درساً والمعلم قائداً فذاً حكيم
من بحرنا في جنوب العز * * * اهلاً للشوامخ في مسندم نستقيم
قد حفظناها على مر الليالي  * * * عن غزاةٍ جاوزوا البحر الظليم
وكرمنا الخيل دهراً لم نبالي  * * * قاسمتنا لقمة العيش الكريم
وعشقنا الابل حتى قالوا عنها * * *  من عمان الاصل والعقد النظيم
وجلينا السيف هندياً مزرا * * * ورظينا ظله فينا نديم
في سقطرة يذكروا انا وثبنا * * * كم كسرنا في نداها من لئيم
والمآذن في اراضي الزنج قمنا * * * وتعالى الله اكبر في العميم
وروينا الباسقات زلال قطراً * * * من نهارٍ حكمة الرب العليم
ولقد اتى الدهر مداراً * * * واهتدى الدرب هيثمنا الزعيم

شعر عن عمان قصير

إنّ الأبيات الشعرية الآتية هي من أجمل القصائد والأشعار التي كُتبت عن سلطنة عمان، ويمكن أن تتم قراءتها والاحتفال بها في ذكرى اليوم الوطني العُماني:

  • يا من أعادتنا:

يا من أعادتنا بمنظر بيتنا والبحر وجلال الرهانات
يا إذلال محبين بالضمادات لعمل جرح لا يندمل

مرافقة الناس الذين طردوا من أراضيهم ولفترة طويلة مثل زيادة
زنهير لديها إجازات للتعريف بالبلاد لشعب الضاد

يحافظ على العروبة في الخليج كما في عصر أجداده
لقد استمتعوا بفخر بعطلة عمان وأقاموا عمان في طليعة الرواد
ثم يا صديقي اللطيف وبطاقتي وكلنا نرى فرحة الأعياد

  • سلمت يا موطن الأمجاد:

سلمت يا موطن الأمجاد والكرم * * * يا موطني يا رفيع القدر والقيم
سلمت حام لهذا الدين يا وطنًا * * * سما به المجد حتى حلّ في القمم
لم تعرف الأرض أغلى منك يا وطنًا * * * مشى عليه النبي الحق بالقدم
يا مهبط الوحي يا تاريخ أمتنا * * * يا مشعل النور للأمصار في الظلم
علوت يا موطني وازددت مفخرة * * * كل يرى المجد قد حلاك بالعظم
أنت الذي في قلوب الشعب مسكنه * * * أنت الذي في قلوب الناس لم ترم
إليك حبي وأشواقي أقدمها * * * مغروسة فيك قد أسقيتها بدمي

شعر عن العيد الوطني العماني ٥٢

إنّ الأشعار الآتية هي من أشهر الأشعار والقصائد التي كتبها الشعراء العمانيون بمناسبة اليوم الوطني العُماني الثاني والخمسين:

  • قصيدة يا عمان العز:

يا عمان العز جينا نرسم الأمجاد..
نمشي على أرضك ونرسم عليها ود..

يا عمان حنا سباع الأرض والأسياد..
نشعر بروح الوطن من مفردات وضد..

أرض الكرم أرض الورع أهلها فيض الوداد..
نبع الحياة والمحبة من كفوف وخد..

عنوانها علم وعمل جد صبر واجتهاد..
شعارها الحق لأهل الحق ما يرتد..

جبالٍ شامخة, أرضٍ نخيلها أوتاد..
أوادمها من الصبح تشتغل وتكد..

امن الحنان في حضنها ذاب الجماد..
العطا والتواصل والأمل ما بين جزر ومد..

سيوف مغمدة, شعبها إلها عماد..
ووديان الجمال على سهولها تمتد..

في ظل الوفي قابوس سلطان البلاد..
انبنى ف وجه الظلم ألف سد وسد..

فداك الشعب اللي تحت رايتك ينقاد..
يستقم ع الخير, عن الشر يبتعد, يرتد..

في قلبي قابوس وأهل عمان الأفناد..
امن الحب أفرش بأرضها زهور ورد..

  • من يشبهك يا عمان:

مِن يشبهك يَا سَيّدَةَ هالْغَيْم وأحلام الْمَطَر
مِن يشبهك مِن يشبهك دَارَت رَحَى هالأسئلة
هُم شبهوك بِشَمْس ثُمّ عَادُوا وَقَالُوا لَا
قَمَر وَأَنَا قُطِعَت أَقْوَالِهِم وَبَدَيْت حَلِّ الْمَسْألَةِ
قُلْت السَّمَا وَالْأَرْض أنتي يَابِسَة سَهْل وَبَحْر
وأنتي التَّضَارِيس المجيدة فِي صروح الْأَمْثِلَة
وأنتي الْبَسَاتِين النّضِيرَة مِن أحاسيس الزَّهْر
وأنتي الْحِكَايَات الْبَعِيدَة فِي مشاوير الْوَلَه
وأنتي الصَّبَّاح الْمُنْتَشِي مِن سَالِفَة أَحْلَى عِطْر
وأنتي الرَّبِيع اللَّيّ تَعَلَّق فِي غُصُون الأخيلة
لولاك مَا يضوي الْمِسَا مَا يَنْتَصِف هَذَا الشَّهْرِ
مَا أَثْمَر الْقَمْح وتفاخر ف الْأَرْضِ لَوْ سُنْبُلِه
شَفَتَي الْخَلَائِق وَش بلاها كُلُّ مَا طيفك يَمُرّ
تجتن لِي حَدّ الصُّرَاخ و تندهك يَا مُذْهِلَة

  • أيُّ شيءٍ يمنَـحُ الأوطانَ قَدْرَا:

أيُّ شيءٍ يمنَـحُ الأوطانَ قَدْرَا * * * أعباراتٌ على الأوطانِ حرَّى؟!
أم نَشيــدٌ يملأُ الدُّنيا ضجيجاً * * * أرهَقَ الآذانَ تمجيـــدًا وشُكْرَا؟!
لا وربِّي، إنَّما عِشْــــقٌ سَخِــــيٌّ * * * عانَقَ التُّربةَ إكــرامًا وطُهْـرَا
ثمَّ صلَّى بعدَ أنْ عفَّـرَ وجـــهًا * * * بِفَمٍ مازَجَ بالأذكـارِ تِبْـــرَا
يحضُنُ الأرضَ،أكانتْ غيرَ أُمٍّ؟! * * * هوَ منها وإليـها نحــوَ أُخرى
يا لَهُ الإِنســانِ في غَلْواهُ لمَّــا * * * يتعـالَى ناشـــــرًا كِبْرًا وبَطْرَا
يَجْرَحُ الأرضَ ويمضي في زُهُوٍّ * * * تاركًا في صفحةِ الأَسفارِ ذكرى!
أيُّ ذكرى من جحودٍ واختيالٍ * * * نازعتْهُ في شريفِ المجدِ فخـرَا !
إنَّها الأوطانُ لا ظلَّ سواها * * * حينَ يُرجى الظِلُّ للأَشْرَافِ سِتْرا
وبها يرقى إلى العِزِّ أَنوفٌ * * * هو بالرِّفعةِ والإِكرامِ أَحرى
هانئاً، ينعَمُ في أُملودِ عيشٍ * * * واثباً كالطَّيرِ في الأَفنانِ حُرَّا
هذهِ الأوطانُ في أُفْقِ عُلاها * * * كوكبٌ أشرقَ بالحبِّ فأَثرى
أودعت في صُرَّةِ السِّرِ هواها * * * فأَسَلنا حبَّها في الأرضِ نهرا
وكتبنا قدر العشقِ علينا * * * في قراطيس الهوى شعراً ونثرا
لم يغيِّر حبها فينا خؤونٌ  * * * عاثَ في بُستانها سِرَّاً وجهرا
إنَّما عشنا وفاءَ الحبِّ فيها  * * * هكذا عهدُ الوفا للحرِّ أَمْرا

شعر قصير عن العيد الوطني العماني

بعد ما ورد من أشعار عن اليوم الوطني العُماني الثاني والخمسين، فيما يأتي مجموعة مميزة من الأشعار القصيرة عن هذه المناسبة:

  • حسناء في كحلها يا صاح تؤذيني:

حسناء في كحلها يا صاح تؤذيني * * *  وعشقها في الحشا قد رام تكفـيني
سرى هواها بجوفي كالبراق إلى * * * أن استوى بفؤادي يوم تـكوينــي
يا ناعس الطرف مهـــــلا ما الهوى ترف * * *  إلى متى بالجوى والصد تصليني
فنظرة من سواد العين يا أملي * * *  أو زورة ٌ في ظلام الـليل تكـفيني
يبقى غرامي بكم يا مهجتي حـلما * * * أو قصةً من حـكايات الـشياطينِ
الحب في عالم الأشباح أحـسبه  * * * قد انتهى عصرهُ مـن عهدِ حطين
ما الحب في عصرنا الحــالي سوى ذهب * * * أو فضةٍ أو رصـــيدٍ من ملايين
أين الحبيبة والإلهام يا زمنًا * * * أين التي ريقها كالـــــماء يرويني

  • يا من يعايدنا بصورة دارنا:

يا من يعايدنا بصورة دارنا * * * وببحرها وبشامـخ الأطواد
يا من يهني العاشقين بصـورة * * * أنكأت جرحا ما شفي بضماد
ارفق بقوم أبعدوا عن أرضهم * * * والشوق في الدرب الطويل كزاد
العيد عندهم لقاء زانه * * * سير البلاد بركب أهــل الضاد
تحمي العروبة في الخليج كشأنها * * * في عهد من سبقوا من الأجداد
العيد عندهم عمان بعزة * * * وبنوا عمان طليعة الرواد
إذ ذاك تحلو يا صديق بطاقة * * * ونرى جــــميعا فــرحة الأعياد

صور شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال

في ختام ما ورد من أشعار عن العيد الوطني العُماني للأطفال، فيما يأتي أجمل صور شعر عن العيد الوطني العُماني للأطفال:

صور شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال

صور شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال

صور شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال

بهذه الصور نصل إلى نهاية وختام هذا المقال الذي تحدّثنا في أوله عن تعريف اليوم الوطني العُماني ثمّ قدّمنا أبيات شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال مع مجموعة مميزة من القصائد والأشعار عن اليوم الوطني العُماني وعن عُمان، ثمّ ختمناه بصور شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ wikiwand.com، اليوم الوطني العماني، 08/11/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *