هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء

هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء
هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء

هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء سؤال سيتم الإجابة عليه في هذا المقال، فمن الجدير بالذكر أن شهر شوال هو الشهر الذي يتبع شهر رمضان المبارك، ومن المعلوم أن صيام أول يوم من هذا الشهر محرّم بإجماع الفقهاء، حيث يصادف أول يوم من أيام عيد الفطر، والسبب في ذلك عدم ظن الناس أن هذا اليوم داخل في شهر رمضان، لذلك على المسلم أن يبدأ بصيام شوال ثاني أيام عيد الفطر وما بعدها.

هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء

ورد عن بعض الفقهاء أن تقديم صيام الست من شوال على القضاء غير جائز في الشريعة الإسلامية، فالذي عليه قضاء من رمضان لا يكون متبعًا الأيام الستة من شوال لأنه قد بقي عليه أيامًا من رمضان لا بد أن تدرك بالقضاء، ودليل ذلك من السنة النبوية الشريفة، قول الرسول صلى الله عليه وسلم: “من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر”،[1] وعلى ذلك فإن العبد الذي يكون عليه قضاء من رمضان بسبب عارض؛ كالسّفر أو المرض أو الحيض والنفاس للمرأة، يجب عليه البدء بقضاء رمضان ثم يدرك صيام الست من شوال إن أمكنه.

يضاف إلى ذلك أن الفريضة أولى من النافلة عند الله سبحانه وتعالى، وقد ورد أيضًا عن بعض الفقهاء أن تأخير القضاء وتقديم صيام شوال جائز في الشريعة الإسلامية، ودليل ذلك فعل الصحابية أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها كانت تؤخّر قضاء رمضان ولكن كان ذلك بسبب انشغالها بالرسول صلى الله عليه وسلم، فالأولى أن تدرك أيضًا صيام الست من شوال، فكلا الحالتيْن منشغلة بالرسول الكريم.[2]

هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء
هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء

شاهد أيضًا: فوائد صيام الست من شوال

هل يجوز صيام الست من شوال متفرقة

ثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم أن صيام الست من شوال كصيام الدهر، ولكن لم يثبت إذا كانت هذه الأيام متفرقة أم متتابعة، فعلى المسلم أن يختار الأيام التي يريدها ليدرك الست من شوال في الشهر بأكمله، فإن شاء صام في أوله وإن شاء صام في آخره وإن شاء اختار أيامًا معينة بالشهر ليدرك صيامه حتى وإن كانت متفرقة.

كما يمكن للمسلم أن يصوم الأيام الست من شوال في سنة معيّنة ولم يصمها في السنة المقبلة؛ لأنّ صيام شوال من النوافل، أي أنه ليس من الأمور التي فرضها الله سبحانه وتعالى على عباده، كما أنه يجوز أن يصوم بعض هذه الست ويترك الأخرى، فعلى سبيل المثال: يمكن للعبد أن يصوم يومًا واحدًا من هذه الأيام ويترك الأخرى، ومع ذلك فإن مبادرة المسلم في أول الشهر وإدراكه الصيام فذلك أفضل من باب السعي إلى الخير والمسارعة به.[3]

شاهد أيضًا: حديث فضل صيام ست من شوال

هل يجوز صيام القضاء متقطعًا

اختلف الفقهاء في تأصيل هذه المسألة، حيث ذهب بعضهم إلى أن القضاء يجب أن يكون متتابعًا إذا كان الإفطار في رمضان على التتابع؛ كالمرأة إذا أفطرت للنفاس أو الحيض، وذهب آخرون إلى أن القضاء يمكن أن يكون متفرقًا، أي أن التتابع ليس واجبًا، ودليل ذلك من القرآن الكريم قوله تعالى في سورة البقرة: “فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ”،[4] ومن الجدير ذكره أن التتابع أولى، فقد يموت الإنسان وعليه قضاء لم يصمه، وهذا الرّاجح عند جمهور الفقهاء، والله تعالى أعلم وأحكم.[5]

هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء
هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء

هل يجوز الجمع بين صيام القضاء والتطوع

من المعلوم أن العبد الذي عليه صيام واجب من كفارة أو من قضاء رمضان، لا يمكن له الجمع بين صيام النافلة وصيام الفريضة؛ لأن الفريضة أولى، حيث لا يمكن الجمع بين نيتيْن لأنّ لكل واحد منهما عبادة مقصودة ومستقلة عن غيرها، وهذه المسألة معروفة عند فقهاء الشريعة الإسلامية بالتشريك، وقد ورد عن بعض الفقهاء أنّ الأجر والثواب يكون مضاعف إذا تم أداء قضاء الفريضة في أيام مباركة؛ كشهر شوال.[6]

شاهد أيضًا: هل صام الصحابة الست من شوال

هل يجوز صيام التطوع قبل القضاء

اختلف فقهاء الشريعة الإسلامية في صيام التطوع قبل صيام القضاء؛ فقد ذهب بعضهم، كالمالكية والحنفية والشافعية إلى جواز ذلك مع الكراهة باستثناء الحنفية؛ فعندهم جائز بدون كراهة، ودليل جواز القضاء بعد النافلة أنه ليس واجبًا على الفور استنادًا على العديد من الأدلة، كحديث عائشة رضي الله عنها.

وذهب الحنابلة إلى أن صيام التطوّع قبل القضاء محرّم في الشريعة الإسلامية، وقد ورد لهم في رواية أخرى أنّ صيام التطوع قبل القضاء جائز في الشريعة الإسلامية، وقد وافق هذا القول جمهور الفقهاء، والدليل على ذلك أن قضاء رمضان فيه توسع، ولكن صيام النافلة أيامه ضيقه فلا يمكن إدراكها، حيث يمكن فوات هذه الأيام.[7]

شاهد أيضًا: هل يجوز الصيام عن الميت إذا كان عليه قضاء

هل يجوز اصوم الست من شوال قبل القضاء سؤال قد تمت الإجابة عليه فيما سبق، وتبيّن أنه غير جائز في الشريعة الإسلامية؛ لعدم ضمان بقاء الإنسان على قيد الحياة، ولكن ورد عن بعض الفقهاء أن صيام النافلة قبل القضاء جائز؛ لأن قضاء الواجب فيه توسعة، بخلاف صيام النافلة، حيث يكون الأمر ضيقًا لعدم إدراك هذه الأيام إذا تم فواتها.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ صحيح مسلم، أبو أيوب الأنصاري، مسلم، 1164، صحيح
  2. ^ binbaz.org.sa، هل يشرع صيام الست من شوال لمن عليه قضاء؟، 20/05/2022
  3. ^ binbaz.org.sa، حكم صيام الست من شوال متتابعة ومفرقة وصومها وتركها، 20/05/2022
  4. ^ سورة البقرة، 183
  5. ^ islamweb.net، يجوز التفريق في قضاء الصيام والتتابع أفضل
  6. ^ islamweb.net، حكم الجمع بين نية القضاء وصيام ست من شوال
  7. ^ islamweb.net، لا حرج في صيام التطوع لمن عليه قضاء من رمضان

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.