دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات

دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات
دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات

دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات، حيث دائمًا ما يبحث الوالدان عن مجموعة من الأدعية التي يسألون فيها الله تبارك وتعالى النجاح لأبنائهم والتسديد في أعمالهم واختباراتهم، فالدعاء في حياة المسلم ذو أهمية كبيرة لأنّه يغير الأمور ويُصارع الأقدار، لذلك كان لا بدّ من مقال يتم الوقوف فيه مع مجموعة من الأدعية التي يقولها المسلم في مثل هذه الأيام، وما يأتي سيكون ذلك.

أهمية الدعاء في حياة المسلم

خلق الله تعالى عباده وأمرهم بمجموعةٍ من العبادات التي تقربهم إليه، وتقدم لهم الخير في حياتهم، ويعد الدعاء واحداً من أهم وأبرز تلك العبادات، وذلك لما له من عظيم الفضل والأهمية في حياة المسلم.

إذ تنبع أهميته من كونه وسيلةً تقرب العبد من خالقه، فقد علق الله تحقيق أماني وغايات عباده بالدعاء، وذلك ما يظهر في قوله تعالى:{وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}.[1]

كما أنه وبحسب أهل العلم فإن ترك الدعاء والإعراض عنه، يعد استكباراً على الله تعالى، وذلك ما يظهر في قوله تعالى: {وقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ}.[2]

وتأتي أهمية الدعاء أيضاً من كونه سبباً في عناية الله تعالى لعبده في شتى الأمور، مما يجعل التارك للدعاء والمعرض عنه غير محاطٍ بعناية الله، ومنه قوله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا}.[3]

كما تتبين وتتوضح أهمية الدعاء من خلال السنة النبوية الشريفة، إذ ذكر الدعاء وفضله في كثيرٍ من الأحاديث، ومنها أن الدعاء سببٌ أساسي لنيل رضا الله والأمان من غضبه، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قد أخبر أنّه من لم يسأل الله يغضب عليه.

بالإضافة لكونه يدفع البلاء ويرد قضاء الله ويغيره، وذلك ما جاء في الحديث النبوي فعن سلمان الفارسي رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قد ذكر أنّه لا يرد القضاء إلا الدعاء.[4]

شاهد أيضًا: دعاء الدخول الى المنزل مكتوب من السنة النبوية وأفضل الأدعية

دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات

مع اقتراب فترة الامتحانات يتمنى الأهل لأطفالهم بلوغ الدرجات العليا عبر نجاحهم وتفوقهم، فيبرز الدعاء كأحد الأمور التي يلجأ الأهل لها طمعاً لتوفيق أولادهم، ومن أمثلة دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات:

  • يا مالكاً للقدرة، وباعثاً للمسرة، أسالك بحق عظيم قدرتك وسعة مشيئتك لأبنائي، توفيقاً في اختباراتهم، ونجاحاً في امتحاناتهم، وأن تجعلهم من المتفوقين المحققين لطموحاتهم، فإنك القادر الكريم.
  • أسألك يا الله وأنت المجيب، بحق كرمك على أنبيائك ورسولك الحبيب، لمن أبصرت عيناي النور مذ أنجبتهم، إنارة بصيرتهم وتيسير امتحاناتهم وتوفيق اختباراتهم فإنك العظيم.
  • يا مجيب الدعوات وسامع المناجاة، أدعوك بأسمائك الحسنى وقدرتك العظمى، بأن تجعل اختبارات أولادي سهلةً ميسرة، وأن تجعل النجاح والتفوق والدرجات العليا لهم نتيجةً مقدرة.

دعاء للأبناء بالتوفيق والنجاح

يدع الأهل لأبنائهم بما فيه الخير لهم دائماً، إذ تكمن سعادتهم في سعادة أطفالهم، ومن أمثلة ما يمكن قوله في دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات:

  • اللهم أسالك لمن وهبتني إياهم بعظيم كرمك وسعة فضلك في حياتهم توفيقاً يقيم ولا يرحل، وتيسيراً يأتي فلا يذهب، ونجاحاً يحل فلا يزول، فإنك عظيم العطاء.
  • أسألك يا حنان يا منان، يا من فضله علينا في كل شيءٍ وفي كل زمانٍ ومكان، أن تكتب الخير لأولادي فتجعل النجاح حليفهم، والتوفيق رفيقهم، والتميز صديقهم، فإنك المعطي.
  • يا من بأمره يأتمر الخلق أسألك بحق كرمك على الأنبياء وعلى حبيبك كامل الخلق لأبنائي بأن تجعل للتوفيق والنجاح في حياتهم مسكناً ومكاناً، وألا تجعل العسر والفشل لحياتهم عنواناً، فإنك الكريم.

شاهد أيضًا: دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل مكتوب كاملا

أدعية للأبناء في الامتحان

يعد نجاح الأبناء وتفوقهم غايةً من غايات الأهل وأمانيهم، مما يجعلهم يلجؤون إلى جميع الأمور التي تضمن تعليم أطفالهم وتفوقهم، ويعد الدعاء أحد أبرز الأمور التي يظهر فيها اهتمام الوالدين بتميز أولادهم، ومن جملة الأدعية التي تقال لأبنائنا في فترة امتحاناتهم:

دعاء لتسهيل الامتحان على الأبناء

مما يمكن قوله في تيسير الدعاء للأبناء:

  • اللهم يا رافع السماء، وسامع الدعاء، وسخي العطاء، أسألك لأبنائي امتحاناً سهلاً ويقيناً صادقاً ولساناً ناطقاً ويداً مدونةً لما حفظوه ودرسوه، فإنك القادر الرحيم.
  • يا مجيد يا حميد، يا فعال لما تريد، أسالك أن تيسر لأبنائي امتحاناتهم كما تيسر الخير في كل الأمور، وتسهل عليهم الإجابة كما يسهل عليك بعد الليل والظلام إظهار الشمس والنور، فإنك القادر وأنا عبدك السائل والشكور.
  • يا جاعلاً للماء وسط الصحراء سبيلا، وواهباً الشفاء لكل عليلا، وعنده لا شيء مستحيلا، أسالك لأبنائي تحقيق أمنياتهم في بلوغ العلا، وإجابة مساعيهم في نيل الدرجات العليا.

شاهد أيضًا: دعاء الاستيقاظ من النوم للاطفال

دعاء لتسهيل الاختبارات

مما يمكن الدعاء به من أجل تسهيل الاختبارات:

  • اللهم إنك العارف لحالنا، والعالم لأمانينا، والمالك لأمرنا، والمدبر لشؤوننا، فيسر لنا اختبارنا وذكرنا إذ نسينا، ورد لنا ما حفظنا يا قادر يا كريم.
  • اللهم أسألك بما لديك من العطاء والمقدرة أن تجعل نفسي هادئة مطمئنة فلا تعرف للقلق والتوتر في الامتحان طريقاً، وأن تكتب لي في الاختبارات نجاحاً وتوفيقاً.
  • اللهم يا مالك كل أمرٍ تعطي من تشاء وتنزع الأمور ممن تشاء، أسالك أن تعطيني النجاح والتوفيق والتميز في الاختبارات، وأن تبعد عني النسيان والفشل والأخطاء والنقصان في الدرجات.

دعاء تيسير الامتحان على أولادنا

من خير الأدعية لتيسير الامتحان على الأولاد:

  • اللهم أسألك مع اقتراب موعد الاختبارات لأولادي نجاحاً لا زوال له، وتوفيقاً لا حصر له، وأن تجعلهم من أصحاب العلم النافع والفضل الواسع يا عظيم.
  • لي يا خالقي أبناءٌ يهدأ قلبي إذ ما رأيتهم بالعلم والخلق الحسن متصفين، وعلى النجاح والتفوق حاصلين، فأسألك لهم التوفيق في كل الأمور والنجاح الدائم ما دامت الدهور، فإنك المعطي.
  • اللهم إنك المعطي والوهاب، وسامع الدعاء ومالك الجواب، فأسألك لأولادي تحصين قلوبهم في امتحاناتهم بحصنك الحصين وحبلك المتين واحمهم من نفوس الشامتين لينالوا الدرجات العالية ويبلغوا مراتب التفوق السامية.

شاهد أيضًا: دعاء الستر من الفضيحة وكلام الناس

دعاء الاختبارات النهائية

يعد الدعاء أحد الأمور التي تهدأ نفس العبد وتجعلها مطمئنةً، لما فيه من شعورٍ بقرب الله، ومن أمثلة أدعية اللجوء إلى الله عند الامتحانات:

  • اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلاً، وإنك أن أردت جعلت كل أمرٍ سهلاً، فاجعل الامتحان عليّ سهلاً، والجواب ميسراً يا عظيم يا كريم.
  • اللهم إني أستعين بك وأنت المعين، وألجأ إليك وأنت الخالق الكريم، فكن معي واستجب لي بحق كرمك على نبيك الأمين وجميع المرسلين، فيسر اختباراتي، وذكرني إذ نسيت واجعلها صحيحةً وتامةً إجاباتي، وأظهر لي تعثري وخطأي إذ هفوت.
  • أسألك يا رحمن يا رحيم، يا معطي يا كريم، أن ترد لي ما حفظت، وأن تعينني إذ نسيت، وأن تذكرني بما درست، وألا تضيع لي تعباً ولا تكتب عليّ فشلاً.

دعاء الأم لابنها يوم الامتحان

يعد الدعاء من أهم وأبرز السلوكيات التي تظهر من خلالها اهتمام الأم بنجاح أبنائها وتفوقهم، ومن أمثلته:

  • اللهم إنه درس بجدٍ واجتهاد، فارزقه ما تمناه من المراد، وإنه استودعك ما فهمه وحفظه ودرسه فرده إليه كلما احتاجه وأوجده له خير الإيجاد، فإنك المعطي.
  • يا من نسلمه أمورنا، ويكتب أقدارنا، ويحمينا من شرورنا، أسألك وقد جاء يوم امتحان ابني أن تجعل الامتحان عليه سهلاً هيناً والأسئلة واضحةً مفهومةً والإجابة وافيةً كافيةً فإنك المجيب.
  • اللهم لي ولدٌ نجاحه نجاحي، وفرحه فرحتي، فأسألك بما امتلكت من الإرادة والقدرة له في الامتحانات تسهيلاً وتيسيراً، فاصرف عنه النسيان وارزقه التذكر لكل فقرة أو جواب أو عنوان وأكرمه بالعلامة التامة التي يتمناها كل طالبٍ في الامتحان، فإنك الوهاب الرحمن.

شاهد أيضًا: دعاء مساء الجمعة قصير

دعاء تيسير الامتحان

للدعاء تأثيره المتميز في نفس العبد، ولذلك يلجأ العبد إلى ربه كلما قلق أو اضطرب، وتعد الامتحانات أحد الأوقات التي تتصف بالتوتر والقلق مما يجعل العبد يلجأ إلى خالقه، ومن أمثلة الدعاء لتيسير الامتحانات:

  • اللهم يسر ولا تعسر، وقدم الخير وأبعد الشر، اللهم إني توكلت عليك في امتحاناتي واستعنت بك في قضاء حاجاتي وأنت خير المعين.
  • اللهم افتح عليّ فتوح العارفين، واجعلني من أصحاب العلم النافعين، وارزقني التيسير والنجاح في كل وقتٍ وحين.
  • اللهم وفقني كل التوفيق، واشرح صدري ويسر أمري، فاجعل الصعب في الامتحان عليّ سهلاً، والمعقد بسيطاً، والمعسر يسيراً، فإنك القادر.

الطريقة الصحيحة للمذاكرة وتسهيل الاختبار

يعاني معظم الطلبة على اختلاف مراحلهم الدراسية من صعوبةٍ في حفظ المناهج والتحضير لاختباراتهم الدورية، ولذلك سنذكر لكم مجموعةً من السلوكيات المساعدة على الحفظ، وإليكم أبرزها:

  • تنظيم الوقت وإدارته: فللوقت الدور الأبرز ضمن عملية الفهم والاستيعاب والحفظ، إذ تعد ساعات الفجر الأولى الساعات الأمثل لاستقبال المعلومات، لذلك علينا تنظيم جدولٍ زمني نحدد فيه مواقيت الاستيقاظ والنوم ومواعيد الدراسة على أن نقسمها على عددٍ من المواد المختلفة، مما يجعلنا لا نصاب بحالةٍ من الضجر والملل.
  • الدراسة بشكلٍّ يومي متتابع: إذ أن الدراسة اليومية تضمن لنا عدم تراكم المواد ومناهجها، مما يسهل عملية الفهم والحفظ.
  • الحفظ المتدرج: أي أن أقسم عملية الحفظ لمجموعة مراحلٍ، تبدأ بالقراءة الصامتة التي تساعد على حفظ شكل المعلومات، ومن ثم تقسيم المعلومات الموضوعة إلى فقرات ولكل فقرة أفكارها المتسلسلة، ومن ثم القيام بعملية القراءة الجهرية بصوتٍ عال مع التكرار.
  • الاستعانة بالكتابة: إذ أن الحفظ الكتابي على الرغم من مشقته يمكّن المعلومات ويثبتها شكلاً ومضموناً، ولاسيما عند حفظ المصطلحات العلمية الأجنبية أو العربية.
  • القيام بالتحفيز الإيجابي: أي أن نلجأ إلى تحفيز النفس وحثها على الدراسة من خلال مكافأتها بما تحب من أطعمةٍ أو أشياء، أو تحفيزها عبر استخدام مجموعةٍ من الأوراق التي تحمل أهدافنا وأحلامنا على أن نضعها في مكانٍ تراه أعيننا دائماً أو عبر الاستماع إلى المحاضرات التحفيزية وغيرها.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى خاتمة مقال دعاء للابناء بالتوفيق في الاختبارات، وذكرنا ما هي أحسن الأدعية التي يُمكن للمسلم قولها لأبنائه أو حتى قولها لنفسه في مثل هذا الوقت الحرج من السنة، وغير ذلك مما يتصل بهذه المسألة من أمور لا يسع المسلم جهلها.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ البقرة، 186
  2. ^ غافر، 60
  3. ^ الفرقان، 77
  4. ^ al-maktaba.org، شرح الدعاء من الكتاب والسنة، 08/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *