ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين

ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين
ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين

ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين التي تقام في المحاكم الشّرعيّة والأسريّة، حيث أنّ العديد من الأزواج تبدأ علاقتهم بالفشل يومًا بعد يوم، ويصل بهم الحال إلى رفع دعاوى الطلاق أو التفريق أو الخلع لإنهاء هذه العلاقة، ويحدث ذلك نتيجة الكثير من الأسباب والظّروف المختلفة، وعبر هذا المقال لا بدّ من معرفة ما هي الأقوال الّتي ستُطرح ضمن جلسة الصلح المقامة لمصالحة الزوجين وثنيهما عن فكرة الطّلاق.

ما هي جلسة الصلح بين الزوجين

جلسة الصلح بين الزوجين، هي جلسةٌ تقيمها المحكمة الشّرعيّة أو محكمة الأسرة والأحوال الشّخصية للبحث في المشاكل والأسباب الّتي أدّت إلى وصول الزّوجين لمرحلة الطّلاق، ويكون ذلك بحضور الزّوجين كلّ مع محاميه الخاص، كذلك يحضر الجلسة محاميان شرعيّان محايدان والقاضي، ويتمّ في هذه الجلسة محاولة حلّ المشاكل والقضاء على الأسباب والظّروف الّتي قادت الزوجين أو أحدهما للمباشرة في قضيّة الطّلاق، أو رفع دعوى الخلع أو التفريق وغيرها.

وبانتهاء الجلسة أو الجلسات، يتمّ تقديم تقرير للقاضي الشّرعيّ من قبل المحاميان المحايدان في القضية يفيد بالوصول إلى الحلّ المناسب الّذي يضمن دوام العلاقة بين الزوجين، أو يفيد بضرورة استكمال إجراءات الطّلاق، وفي بعض الحالات يتمّ تخفيف مطالب كلٍّ من الزوجين والوصول إلى مصالح مشتركة في حضانة الأطفال والنفقات وغيرها مع الطّلاق.[1]

ما هي جلسة الصلح بين الزوجين

ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين

إنّ حدوث المشاكل في العلاقة بين الزوجين أمرٌ طبيعيٌ يحدث كثيرًا، وبعض هذه المشكلات تكون دفعةً للزوجين للاستمرار في علاقتهما، فتجعلها أقوى وأمتن ممّا كانت عليه سابقًا، وبعضها الآخر يوصل الزوجين إلى طريقٍ مسدود، يؤدّي بهما للافتراق في طرقٍ مختلفة، وجلسة الصلح في المحاكم عند طرح قضية الطلاق تعمل على حلّ المشاكل إن كان بالإمكان، وفي جلسة الصّلح هذه يجب على الأطراف الحاكمة أن تستمع للزوجين في جلسة الصّلح، ويجب أن يتمّ التركيز على النّقاط التالية وهي التي تكون الأهم في الجلسة، وهي الّتي تحدّد مصير قضية الطلاق وما ستؤول إليه، ويمكن أن تكون محاور الإجابة عن ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين هي:

  • معاينة وفحص المشكلة من عدّة جهات وعدّة زوايا مختلفة.
  • الاستماع لكلا الزّوجين واستبيان رأيهما في قضية الطلاق ومدى إقبالهما عليه.
  • الاستماع للطّرفين واستبيان رأيهما ووجهة نظريهما في المشكلة.
  • تقديم أفكار الطرفين التفصيلية والعامة عن المشكلة المطروحة.
  • استقراء قابلية الطرفين للوصول إلى حلٍ مشترك مع اجتناب الطّلاق وإلغائه.
  • يمكن تقديم بعض الحلول والاقتراحات والنصائح تناسب كلا الطّرفين.

شاهد أيضًا: الترخيص التجاري في الأردن، استشارات قانونية للمحامية لينا فوزي مالول

ما يقال عند اجتماع الزوجين بمفردهما في جلسة الصلح

يجب على المحكمة في جلسة الصلح ترك المجال للزوجين للتحدّث مع بعضهما البعض على انفرادٍ والبحث في أفق المشاكل الّتي وصلت بهما إلى هذه النقطة ويجب عليهما التقيد والالتزام بما يأتي:

  • احترام كلا الطّرفين لبعضهما والابتعاد عن الإهانة والكلام المسيء والغير أخلاقيّ.
  • استماع كلا الطّرفين لبعضهما وفهم وجهة نظر كلٍّ منهما ومحاولة استيعاب المشكلة من زاويته.
  • بحث كلٍّ من الطّرفين في إمكانية استمرار العلاقة فيما بينهما.
  • تحديد النّقاط التي يتفق عليها الطرفين والنّقاط التي يختلفان فيها.
  • الابتعاد عن العاطفة والتحدّث بالمنطق والواقعيّة عن مدى شدّة الخلافات والمشاكل بينهما.
  • تحديد الأسباب التي قادتهما إلى الوصول للطلاق والمنازعة عليه.

ما يقال عند اجتماع الزوجين بمفردهما في جلسة الصلح

ما يقال عند اجتماع الزوجين مع الأهل في جلسة الصلح

لا بدّ من عقد جلسة صلحٍ بين الزوجين يحضر فيها أهل الزوج وأهل الزوجة من الكبار العاقلين ذو العقل الرّاجح، حيث يمكن أن يكون الدّور الأكبر في الصلح للأهل، وإنّ إجابة ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين عند اجتماعهما مع الأهل هو:

  • اجتناب لوم أحد الطرفين دون الخطأ، لأنّه في أغلب المشكلات يكون الطرفان على خطأ.
  • الابتعاد عن الإهانة والتحلّي بمكارم الأخلاق أثناء النّقاش والحديث في المشكلة.
  • اجتناب الصراخ أثناء النّقاش والشّجار لأنّ ذلك يؤثر على الزوجين ويزيد المشاكل بينهما.
  • الأخذ بعين الاعتبار أن الهدف من الجلسة هو الإصلاح واجتناب الطّلاق والافتراق.
  • تأنيب ولوم أهل الزوج لابنهم، وأهل الزوجة لابنتهم، فكلاهما مقصّران وكلاهما طرفان في المشكلة ولهما دورهما.

شاهد أيضًا: ماذا يقال عند طلب يد الفتاة

شروط وإجراءات جلسة الصلح بين الزوجين

بعد بيان ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين توجد بعض الشّروط الّتي يجب اتّباعها في جلسة الصلح بين الزوجين، وهذه الشّروط هي:

  • يجب استدعاء حكمين من الأقارب، واحدٌ من طرف الزّوج والآخر من طرف الزوجة، يكونان ذوي عقلٍ راجحٍ يستطيعان القيام بمهمة الصلح.
  • يجب استدعاء حكمين محايدين غريبين، وهذين يتمّ استدعائهما في حال عدم وجود الأقارب للزّوجين، وتسميهما المحكمة أو يتمّ اختيارهما باتفاق الزوجين.
  • يجب استدعاء محامييّن شرعيّان محايدان تختارهما المحكمة الشّرعية أو القاضي، كما يستطيع الزوجان اختيارهما إن أرادا ذلك.
  • يجب حضور الزوجين وفي حال غياب أحدهما، يتمّ عقد جلسة الصلح من خلال إقناع الطرف المدّعي بالتراجع عن هذا الأمر خلال غياب الآخر.

شروط وإجراءات جلسة الصلح بين الزوجين

كم جلسة صلح في الطلاق

إنّ المدّة التي حدّدها القانون من أجل جلسة الصلح هي نصف ساعةٍ فقط، وعادةً ما يتمّ الوصول إلى القرار النّهائيّ لقضية الطلاق خلال هذه المدّة لا أكثر، وأمّا عن عدد الجلسات فإنّ القاضي يحدّد جلسةُ واحدةً فقط، وتكون بحضور القاضي الشّرعي والمحاميّان المحايدان، وعند انتهاء المدّة المحددة، يقدّم هذا المحاميان تقريرًا بالمشكلة بعد الاستماع للطرفين ومحاورتهما ومحاولة إقناعهما بالتراجع عن الطّلاق، وبناءً على ذلك يتمّ تحديد إن كان الزوجان بحاجةٍ إلى جلسات صلحٍ أخرى يتم ّتحديد مواعيد هذه الجلسات، وإن كان هذا التقرير يفيد بفشل المحاولة، فإنّ القاضي يتخذ القرار باستكمال إجراءات الطلاق وانتهاء القضية.

ما هي مسببات فشل جلسة الصلح بين الزوجين

قد تفشل جلسات الصلح بين الزوجين باحتمالٍ كبير، وذلك يعود إلى الأسباب الّتي أدّت بهما للبدء بإجراءات الطلاق، ومن أبرز هذه الأسباب نذكر:

  • تلاشي الحبّ والودّ والاحترام والرّحمة بين الزّوجين لطول علاقتهما أو لأسبابٍ أخرى.
  • غياب العامل الأهمّ في نجاح العلاقات الزوجيّة وهو التفاهم والحوار.
  • عدم الاعتراف بالخطأ والتكبّر على الطرف الآخر ممّا يزيد من حجم المشكلة.
  • انحياز بعض أطراف جلسة الصلح إلى أحد الطرفين من أجل الوصول إلى الطلاق بعد أخذ رشوةٍ أو غيرها وذلك لمنع الصلح بينهما.
  • تأخير موعد تحديد جلسة الصلح بين الزوجين ممّا يؤدّي إلى زيادة المشاكل واستنفاذ الحلول.
  • تحديد موعد جلسة الصلح مبكرًا جدًّا قبل أن يزول الغضب عن الزوجين فيكون الحلّ النهائيّ هو الطلاق.
  • توسّع الهوّة بين الزوجين بسبب الضّغط على أحد الطرفين وإجباره على فعل ما يخالف إرادته وآماله وأهدافه من هذه الجلسة.

ما هي مسببات فشل جلسة الصلح بين الزوجين

شاهد أيضًا: ماذا يقال في عقد الزواج

نصائح مهمة للزوجين

في الآتي نعرض بعض النصائح الهامة الّتي يجب على الزوجين تطبيقها كي لا يصل بهما الحال للطلاق وذلك بعد بيان ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين، وهذه النصائح هي:

  • تقبّل أنّ المشاكل في العلاقات الزوجية أمرٌ طبيعيٌ جدًا.
  • فتح المجال للنقاش العقلانيّ والحوار الهادف الهادئ.
  • الابتعاد عن الصراخ ورفع الصوت والشّجار في الكبيرة والصغيرة.
  • تقبّل الزوجين لحقيقة ضرورة التنازل والتضحية في بعض الأحيان.
  • الاعتراف بالخطأ والاعتذار للطرف الآخر.
  • إعطاء المشاكل حجمها الطبيعي وعدم تضخيمها.

شاهد أيضًا: كيف افتح سالفه مع شخص بالجوال

جلسة الصلح بين الزوجين في المحكمة عن بعد

بعد بيان ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين  قد يتساءل البعض عن جلسة الصلح وإجراءاتها في المحكمة عن بعد، فقد أتاحت وزارة العدل في المملكة العربية السعودية إمكانية القيام بجلسة الصلح بين الزوجين في المحكمة عن بعد، وهي من الخدمات التي طالب بها أبناء المملكة العربية السعودية، وخاصّةً بعد انتشار الأوبئة والجائحة في البلاد بين العباد، حيث قدمت المحكمة جلسات توفيقية بين الزوجين هدفت إلى نشر التراضي فيما بينهما والحث على نبذ التفرقة والنزاعات من خلال إقامة لقاءات البث المباشر الافتراضية عبر منصة تدعى منصة تراضي.

عدم حضور الزوج في جلسة الصلح

يمكن للزوج أو الزوجة مواجهة بعض المشكلات في حال عدم حضورهما لجلسة الصلح التي قضت بها المحكمة، حيث أعلنت وزارة العدل عن قوانين تفرض عقوبات صارمة على الزوج أو الزوجة في حال غيابهما، وذلك انطلاقًا من حق الأطراف في الحضور والدفاع عن حقوقهم، وقد قضت المحكمة بفرض غرامة مالية على الشخص المدّعي في حال عدم حضوره بجنحة تضييع وقت القضاء، أمّا إن غاب المدعي عليه فلا يتم الدفاع عنه ولا قبول توكيل أي محامٍ للدفاع عنه.

أسباب فشل جلسة الصلح بين الزوجين

بعد بيان ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين قد يتساءل البعض حول أسباب فشل جلسة الصلح بين الزوجين، حيث يعود السبب في فشل جلسات الصلح بين الزوجين إلى عدة أمور، ولعلّ أبرزها هو ما يأتي:

  • غياب مشاعر المودة والأصول في الاحترام بين الزوجين.
  • انعدام التواضع والتكبر على الطرف الآخر وعدم الاعتراف بالذنب والتقصير.
  • فساد القاضي أو المحكمين في حال قبوله لرشوة وانصياعه لأحد طرفي المحاكمة.
  • تأخر موعد جلسة الصلح الكفيل بتأجيج الأمور والمشاكل بين الزوجين.
  • طلب الطلاق الفوري إثر موجة غضب عارمة.

الحالات التي لا تحتاج إلى جلسة صلح بين الزوجين

قد تمر على القاضي والمحكمة بعض الحالات التي لا تحتاج إلى جلسة صلح بين الزوجين، فتقضي المحكمة بانفصالهما على الفور دون اللجوء إلى عقد هذه الجلسة، ولعل من أبرز هذه الحالات ما يأتي:

  • العجز عن تغطية نفقات الزوجة والأولاد.
  • غياب الزوج عن البيت لأكثر من عام.
  • انقطاع العلاقة الحميمية بين الزوجين.
  • وجود عيب في أحد الطرفين من الأمراض العقلية أو البدنية التي تمنع إقامتهما سويًا.
  • الردة عن دين الإسلام.

هنا نصل لختام هذا المقال الذي حمل عنوان ما يقال في جلسة الصلح بين الزوجين حيث تعرّفنا فيه ماهية جلسة الصلح بين الزوجين وإجراءاتها ومدتها وشروطها وأسباب فشلها.

المراجع [ + ][ - ]
  1. ^ laws.boe.gov.sa، نظام الأحوال الشخصية، 10/09/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *