دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل مكتوب كاملا

دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل مكتوب كاملا
دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل

دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل من الأدعية التي كان يحرص النبي محمد صلى الله عليه وسلم على ترديدها، ووصى بها المسلم، فقد كان الرسول الكريم دائم ذكر الله سبحانه وتعالى في كل حين وعلى أي حال، وداعيا الله في كل وقت، ومداوم على ترديد أذكار الصباح والمساء، والدعاء عند النوم وعند الاستيقاظ، وعند دخول البيت والخروج منه وعند السفر، وفي كل مناسبة.

وحرصا منا على اتباع سنة نبينا الكريم يذكركم موقع تصفح بـ “دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل”، وفضله وآداب النوم كما سنت على الرسول، وأيضا دعاء الفزع من النوم، وما يقال عند الرؤية الحسنة، والرؤيا السيئة “الحلم” في المقالة التالية.

دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل

وفي سياق الحديث عن دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل ورد عن السلف الصالح أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا استيقظ في الليل يدعو الله سبحانه وتعالى، كما ذكر عبادة بن الصامت رضي الله عنه، يقول:

من تعارَّ من الليل فقال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، الحمد لله، وسبحان الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله، ثم قال: اللهم اغفر لي، أو دعا، استُجيب له، فإنْ توضأ وصلى قُبِلت صلاته (رواه البخاري) .

وروت السيدة عائشة أيضا دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل كما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم يقول إذا هب من الليل كبر عشرًا وحمد عشرًا وقال:

«سبحان الله وبحمده عشرًا، و سبحان الله الملك القدوس عشرًا، واستغفر عشرًا، وهلل عشرًا، ثم قال اللهم إني أعوذ بك من ضيق الدنيا وضيق يوم القيامة عشرًا، ثم يفتتح الصلاة». و هب أى ” استيقظ”.

دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل

شاهد أيضًا: دعاء الخروج من المنزل كامل كما قاله النبي وفضله

دعاء الفزع من النوم

وفي حالة الاستيقاظ فزعا من النوم، أيضا كان للنبي الكريم ذكرًا لطمئنه القلوب، والاستعاذة من الشيطان، إذ كان يردد كما ورد في سنن أبي داود والترمذي وابن السني وغيرها.

عن عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جدّه؛ أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم كان يعلمهم من الفزع كلمات‏:‏ ‏”‏أعُوذُ بِكَلِماتِ اللَّهِ التَّامَّةِ مِنْ غَضَبهِ وَشَرِّ عِبادِهِ، وَمِنْ هَمَزَاتِ الشَّياطِينِ وأنْ يَحْضُرُونِ”.

وفي حالة الرؤيا الحسنة في المنام وصانا النبي بأن نحمد الله عليها وأن نحدث بها غيرنا ممن نحب لكونها من الله.

أما إذ رأى دون ذلك مِمَّا يَكْرَهُ فإنَّمَا هِيَ مِنَ الشَّيْطانِ فَلْيَسْتَعِذْ مِنْ شَرِّها وَلا يَذْكُرْها لأحَدٍ فإنها لا تَضُّرُّهُ‏.

عن أبي قَتادة رضي اللّه عنه قال‏:‏ قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم‏:‏ ‏«‏الرُّؤْيا الصَّالِحَةُ‏» وفي رواية ‏«‏الرُّؤْيا الحَسَنَةُ مِنَ اللَّهِ، والحُلْمُ مِنَ الشَّيْطانِ، فَمَنْ رأى شَيْئًا يَكْرَهُهُ فَلْيَنْفُثْ عَنْ شِمالِهِ ثَلاثًا وَلْيَتَعَوَّذْ مِنَ الشَّيْطان، فإنهَا لا تَضُرُّهُ‏»‏ وفي رواية ‏«‏فَلْيَبْصُقْ‏»‏ بدل‏:‏ فلينفثْ، والظاهر أن المراد النفث، وهو نفخ لطيف لا ريق معه‏».

دعاء النوم  كما ورد عن النبي

وفيما يخص ما سن عن النبي صلى الله عليه وسلم الدعاء عند نومه وعند الاستيقاظ من النوم، فكان النبي يردد دعاء باسمك اللهم أموت وأحيا عند النوم،  وإذا استيقظ من منامه قال: الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا، وإليه النشور.

وروت السيدة عائشة آداب اتباعها النبي عندما كان يأوي إلى فراشه كل ليلة وهي:

  • يجمع كفيه الشريفتان ثم ينفث فيهما.
  • ثم يقرأ سورة الإخلاص والفلق والناس.
  • ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده، يبدأ بهما على رأسه ووجهه وما أقبل من جسده.
  • ويفعل ذلك ثلاث مرات.

وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا قام أحدكم عن فراشه ثم رجع إليه فلينفضه بصنفة إزاره ثلاث مرات فإنه لا يدري ما خلفه عليه بعده وإذا اضطجع فليقل باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه، فإن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين. قوله بصنفة إزاره. قال شيخ الإسلام ابن تيمية أي بحاشية إزاره . وقال في النهاية: صنفة الإزار (بكسر النون) طرفه.

دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل

فضل قراءة آخر سورة البقرة

وأيضا فيما يخص دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل ، كان النبي صلي الله عليه وسلم يقرأ آخر ثلاث آيات من سورة البقرة كل ليلة قبل أن ينام، وذلك لفضلهم العظيم، إذ روي عن أبي مسعود الأنصاري رضي الله عنه قول النبي صلى الله عليه وسلم:

من قرأ آيتين من آخر سورة البقرة في ليله كفتاه، وقال الإمام المحقق في الكلم الطيب: الصحيح أن معناه كفتاه من شر ما يؤذيه . وقيل كفتاه من قيام الليل.

وعن فضل قراءة آخر أيات سورة البقرة قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه:

 ما كنت أرى أحداً يعقل ينام قبل أن يقرأ الآيات الثلاث الأواخر من سورة البقرة (في الصحيحين) .

كما كان يحرص النبي على قراءة آية الكرسي الله لا إله إلا هو الحي القيوم حتى نهايتها، لكونها تحفظ المسلم من الشيطان حتى يصبح.

التسبيح والاستغفار والحمد عند النوم

التسبيح والاستغفار والحمد عند النوم

وأمرنا النبي صلى الله عليه وسلم من سنن النوم بالتسبيح 33 والحمد 33 والتكبير 34، وفضلهم كما روي عن شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه الكلم الطيب أن فضل التسبيح والحمد والتكبير قبل النوم أن من حافظ عليها لم يأخذه عياء فيما يعانيه من شغل ونحوه.

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قال حين يأوي إلى فراشه أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفر الله له ذنوبه وإن كانت مثل زبد البحر، وإن كانت عدد النجوم، وإن كانت عدد رمل عالج، وإن كانت عدد أيام الدنيا .

وفي رواية عن فروة عن أبيه رضي الله عنهما قال الترمذي أنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله علمني شيئاً أقوله إذا آويت إلى فراشي، وفي رواية، فقال له: اقرأ قل يا أيها الكافرون ثم نم على خاتمتها فإنها براءة من الشرك.

وفي نهاية مقالتنا هذه قدمنا لكم “ دعاء الاستيقاظ من النوم منتصف الليل “، وفضله وآداب النوم كما سنت عن الرسول، وأيضا دعاء الفزع من النوم، وما يقال عند الرؤية الحسنة، والرؤيا السيئة “الحلم” وأخيرا التسبيح والاستغفار والحمد عند النوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.